ان كنت ترغب باختيار هده النسخة بشكل دائم، اضغط على: عربي  | Français  - English           
اخبار 24 ساعة
مقالاث مشابهة

لقاء مخرج براءة المسلمين: رجل غريب يدعى ألان روبــيرتس

المصدر:  | 14 سبتمبر 2012 | أخبار 24 ساعة, الأولى, دين و فكر, عالم |

120913123348

عادة بعد إطلاق فيلم في هوليود، يستأثر المخرج باهتمام وسائل الإعلام في حين يتوارى المنتج عن الأنظار. أما في حالة الفيلم السيء السمعة “براءة المسلمين” Muslims Innocence الذي انتشر بشكل كبير، و أثار موجة من الإحتجاجات العنيفة في الشرق الأوسط، فقد عوكست المعادلة: و قدم منتج الفيلم في وسائل الإعلام على أنه كذاب و دجال مخادع، أما المخرج فما نزال لا نعرف عنه شيئا، وهو معروف باسم ألان روبيرتس Allan Roberts.

  من هو ألان روبيرتس Allan Roberts؟

لقد تم الكشف اليوم على أن منتج فيلم “براءة المسلمين” هو مسيحي قبطي يسمى ناكولا باسيلي ناكولا Nakoula Basseley Nakoula. و قد استعمل ناكولا الإسم المستعار “سام باسيل” ”Sam Bacile” في انتاج الفيلم الذي دنس صورة الرسول محمد. بعد الاحتجاجات التي اندلعت على إثر نشر مقطع فيديو من الفيلم من 14 دقيقة على اليوتوب، صرح “باسيل” لوسائل الإعلام بأنه رجل أعمال يشتغل في مجال العقار و نعت الإسلام على أنه “سرطان”. و لكن مساء أمس،  كشفت  أسوشيتد برس على أن باسيل هو ناكولا، وهو يبلغ من العمر 55 سنة و يقطن بولاية كاليفورنيا و له تاريخ في الإحتيال المالي وله سجل مثير من الأسماء المستعارة. (ناكولا الآن مختبئ و تحت حماية الشرطة)

هناك تقارير تقول على أنه إضافة إلى كتابة و إنتاج الفيلم، فإن ناكولا باسمه المستعار سام باسيل، أنتج الفيلم أيضا. و لكن  كانت الدعوة لإختيار ممثلي الفيلم، و التي كانت في يوليوز2011، تشير أن منتج الفيلم هو ألان روبرتس و مخرجه هو سام باسيل. و كثيرون افترضوا  أن ألان روبرتس لم يكن إلا اسما مستعارا آخر ل ناكولا.

لكن ألان روبرتس رجل مختلف، وفقا لبعض أعضاء فرقة التمثيل الذين تحدثت إليهم. كان سام باسيل يشرف على الوسائل اللوجستية لإنتاج الفيلم، في حين كان ألان روبرتس يدير الممثلين و يشرف على المشاهد.

قال إيريك موور Eric Moers، الذي كان يعمل كتقني كهربائي و مساعد في التصوير، بأن “ألان كان يعمل تحت إمرة سام، نوعا ما”. و لكن ألان كان مخرجا للفيلم، هذا لا شك فيه. وكان سام يمكن فقط أن يقول (شيء من هذا القبيل) ‘أسرعوا، لدينا أشياء للقيام بها’.

تيم داكس Tim Dax، ممثل (و نجم الشذوذ في الأفلام الإباحية) و الذي له جزء مهم في الفيلم، أكد ان ألان روبيرتس، المخرج، و سام باسيل، المنتج، هما شخصان مختلفان.

إذن من هو المخرج ألان روبيرتس؟ إنه رجل أبيض في الخمسينيات من عمره أو أوائل الستينيات، وفقا ل داكس و موور. و هناك مخرج تحت اسم ألان روبيرتس يوجد في قاعدة بيانات الأفلام و البرامج التلفزية على الأنترنت (IMDB) و يمكن أن يكون هو. ألان روبيرتس هذا أخرج تسعة أفلام بما فيها الفيلم الإباحي يونك لادي تشاترلي Young Lady Chatterly سنة 1977. و فيلمه الأخير سنة 1994 بعنوان سايف مي Save Me, تمثيل هاري هاميلن.

لكنه من الصعب التصديق بأن شخصا أخرج على الأقل فيلما واحدا سيصنع شيئا هاويا ك “براءة المسلمين”. موور قال بأن روبرتس يبدو على العموم أنه لم يكن يعرف ما كان يفعله.  90 بالمائة من الفيلم صورت فوق ستار أخضر،  و كان على موور أن يشرح لروبرتس المفاهيم الأساسية للمؤثرات الخاصة.

موور قال بأن روبيرتس كان بعيدا من الشيء الغريب بشأن إنتاج فيلم “برائة المسلمين”. هذا كان فيلما حيث مثل ممثلون بيض بوجوه بنية اختيروا بشكل غريب للعب أدوار لشخصيات بالشرق الأوسط. حيث لم تكشف السيناريوهات إلا دقائق قبل التصوير و باسيل، المنتج، كان يتحدث أثناء التصوير. كل شيء كان مهزلة.

“لا أعتقد أن شخصا كان يأخذ الفيلم على محمل الجد” يقول موور. الكل اعتبره نكتة، و كان سام الجاد الوحيد بشأنه.”

يمكن أن يكون ألان روبيرتس، كباقي أعضاء الطاقم، قد خدع من طرف سام باسيل بشأن الطبيعة النهائية للمنتوج ، المعادية للإسلام. في الأصل، الفيلم كان يدعى “محارب الصحراء” Desert Warrior، و عكس الهجوم الساخر تجاه الرسول محمد، كان قد قدم على أنه حكاية عن حياة المصريين القدامى. المادة العدوانية بخصوص الرسول محمد تمت فبركتها بعد الإنتهاء من الإنتاج. كانت هذه أول مرة في تاريخ الفيلم أن يكون مخرج غيرمدرك لمحتوى الفيلم الذي يخرجه. و لكن الأشياء الأكثر غرابة وقعت فقط في الأسبوع الماضي.

 

مترجم عن

 Meet The Director of Muslim Innocence: A Mystery Man Named Alan Roberts

 

 

المزيد من مقالات:


   تعليق ل “لقاء مخرج براءة المسلمين: رجل غريب يدعى ألان روبــيرتس”
  1. akhotna ach bghinah ikon kbir ao sghir rah chharnah fabor la yasthik errad



أضف تعليقك









الآراء الواردة في التعليقات لا تعبر إلا عن آراء أصحابها

 شاركنا على جوجل بلس 

قناة ماروك برس

إعلان

أفضل المقالات

الصحافة



النهار المغربية بيان اليوم رشيد ماروك برس ماروك برس هسبريس إيلا�? الاحدات المغربية التجديد الشرق الأوسط الصباح العلم المساء المغربية المنتخب