ان كنت ترغب باختيار هده النسخة بشكل دائم، اضغط على: عربي  | Français  - English           
اخبار 24 ساعة
مقالاث مشابهة

سوسيداد يعيد الريال للنقف المظلم

المصدر:  |  9 مارس 2020 | الأولى, رياضة |

960830109976960830.png

هبة سبور – متابعة

استضاف ريال مدريد في السادس من الشهر الماضي فريق ريال سوسيداد لخوض مباراة ربع نهائي كأس ملك إسبانيا، واستطاع الفريق الضيف الإطاحة بصاحب الأرض من البطولة المحلية بعد الانتصار عليه بأربعة أهداف لثلاثة.

وقبل تلك المباراة وقع ريال مدريد على فترة مميزة للغاية، إذ كان يتفوق على برشلونة في سباق دوري الدرجة الأولى الإسباني بفارق 3 نقاط ليقدم أفضل أداء دفاعي له في تاريخه بـ «الليجا»، وكان هز شباك الحارس البلجيكي تيبو كورتوا في تلك الفترة بمثابة مهمة مستحيلة.

وبعد بداية سيئة للموسم مع اقترابه من الخروج من بطولة دوري أبطال أوروبا في دور المجموعات، ابتسم الحظ لريال مدريد، وساعده على ذلك أداؤه المتميز على مستوى جميع الخطوط وتحسن أداء اللاعبين شيئًا فشيئًا.

ولكن كما يقال «دوام الحال من المحال» فقد أتت مباراة ريال سوسيداد في الكأس لتُدخل «المرينجي» في ضغوطات مرة أخرى وتعيده إلى النسخة السيئة الذي بدأ بها الموسم.

وفي مباراة سوسيداد استقبلت شباك الفرنسي ألفونس أريولا أربعة أهداف، وهو نفس العدد التي استقبلتها شباك الفريق في الـ 11 مباراة التي سبقت تلك المواجهة.

وفي تلك الفترة الذهبية من ريال مدريد كان باريس سان جيرمان الفرنسي هو الفريق الوحيد الذي هز شباك «الملكي» مرتين في نفس اللقاء، بينما تكرر الأمر في الشهر الأخير 3 مرات: سيلتا فيجو وريال بيتيس في الدوري الإسباني ومانشستر سيتي الإنجليزي في «التشامبيونزليج».

شباك ريال مدريد: 12 هدفا في 7 مباريات
واستقبلت شباك ريال مدريد 12 هدفًا في آخر 7 مباريات بينما حافظ على نظافة شباكه في مواجهة برشلونة فقط، مما يجعل من الفترة الحالية الأسوأ في مسيرة الفريق منذ انطلاقة الموسم الجاري.

ريال بيتيس يعيد ريال مدريد إلى مركز الوصافة
واستطاع ريال مدريد خطف صدارة الدوري الأسبوع الماضي بعد الانتصار على برشلونة بهدفين نظيفين، ولكنه أخفق في الاحتفاظ بالصدارة لأكثر من أسبوع، إذ عاد للمركز الثاني مرة أخرى بعد هزيمته بالأمس أمام ريال بيتيس بهدفين لهدفين، بينما انتصر برشلونة على ريال سوسيداد بهدفٍ دون رد.

كورتوا.. 8 أهداف في آخر 6 مباريات
وبالرغم من تفوق كورتوا على جميع حراس «الليجا» هذا الموسم واقترابه شيئًا فشيئًا من التتويج بجائزة «زامورا» كأفضل حارس في الدوري الإسباني، بالإضافة إلى أدائه الأكثر من رائع أمام بيتيس والتصدي لكرات عديدة كتسديدة نبيل فقير، فإن أداءه مؤخرًا انخفض بما قدمه منذ أسابيع.

واستقبلت شباك كورتوا 8 أهداف في آخر 6 مباريات، وهي مسيرة تشبه تقريبا ما حدث في بداية الموسم، إذ تلقى مرماه في تلك الفترة 9 أهداف في خمس مباريات جاءت جميعها قبل المحافظة على نظافة شباكه أمام إشبيلية في المباراة التي أقيمت على ملعب «رامون سانشيز بيزخوان».

انخفاض نسبة تصديات تيبو
وانخفضت نسبة تصديات كورتوا من 90% منذ مباراة أتلتيكو مدريد الماضية إلى ما يصل إلى 70% في خمسة أسابيع شارك خلالها في ست مباريات.

وكان ريال مدريد قريبًا من تسجيل أفضل أداء دفاعي له في مسيرته، ولكنه أخفق في الحفاظ عليه، إذ استقبلت شباكه 19 هدفًا في 27 جولة مقارنة بمواسم 1964-1965، 1971-1972، 1972-1973 و1987-1988 الذي استقبل خلالها 18 هدفًا في نفس عدد المباريات.

المزيد من مقالات:


   لا يوجد أي تعليق ل “سوسيداد يعيد الريال للنقف المظلم”

التعليقات مغلقة


الآراء الواردة في التعليقات لا تعبر إلا عن آراء أصحابها

 شاركنا على جوجل بلس 
www.marocpress.com

قناة ماروك برس

إعلان

أفضل المقالات

الصحافة



النهار المغربية بيان اليوم رشيد ماروك برس ماروك برس هسبريس إيلا�? الاحدات المغربية التجديد الشرق الأوسط الصباح العلم المساء المغربية المنتخب