ان كنت ترغب باختيار هده النسخة بشكل دائم، اضغط على: عربي  | Français  - English           
مقالاث مشابهة

فشل عربي مخيب للآمال بكأس إفريقيا

المصدر:  | 30 يناير 2013 | رياضة |

1764333012013-8bc8c176433.png

شهد دوري المجموعات من نهائيات أمم إفريقيا 2013 والمقامة بجنوب إفريقيا خروج حامل اللقب منتخب زامبيا والثلاثي العربي تونس والجزائر والمغرب وتأهل تاريخي لمنتخب الرأس الأخضر لدور الربع كما تأهل المرشحون الكبار الكوت ديفوار وغانا والبلد المستضيف جنوب إفريقيا .

و شهدت المجموعة الأولى أبرز المفاجآت بخروج المنتخب المغربي من الدور الأول للمرة الرابعة على التوالي حيث اكتفى بـ3 تعادلات ولحق به المنتخب الأنغولي الذي حقق نقطة يتيمة، بينما تصدر المجموعة البلد المستضيف جنوب أفريقيا بـ5 نقط وتفوق بفارق الأهداف على الحصان الأسود ومفاجأة البطولة منتخب الرأس الأخضر الذي يشارك لأول مرة ويبلغ دور ربع النهائي علما أنه أخرج منتخب الكاميرون من الإقصائيات التمهيدية .

وضمن منتخب غانا صدارة المجموعة الأولى بامتياز بعد حقق فوزين وتعادل وجمع 7 نقط، تاركا المركز الثاني لمنتخب مالي الذي جمع 4 نقط وبلغ ربع النهائي فيما خرج منتخب الكونغو الديمقراطية الذي حقق 3 تعادلات ومنتخب النيجر الذي اكتفى بنقطة يتيمة، وتعتبر المجموعة الثانية الوحيدة التي كانت نتائجها متوقعة ولم تشهد أي مفاجأة .

وفي المجموعة الثالثة خرج حامل اللقب منتخب زامبيا من الدور الأول بعدما اكتفى بـ3 تعادلات، ليفقد منتخب الرصاصات لقبه الذي كسبه العام الماضي بالغابون وغينيا الإستوائية وسط احتجاجات مدربه على الاتحاد الافريقي .

وتصدر منتخب بوركينا فاسو المجموعة بـ5 نقط مخالفا كل التوقعات وحقق فوزا وتعادلين وتفوق بفارق الأهداف على منتخب نيجيريا الذي ضمن تأهله لدور الربع في المقابلة الأخيرة أمام إثيوبيا حيث فاز بهدفين من ضربتي جزاء، فيما لم تكن عودة منتخب الحبشة للنهائيات موفقة حيث قدم مستوى كبير في اللقاء الأول أمام زامبيا حاملة اللقب وحصل على التعادل بعشرة لاعبين لكنه انهار في اللقاءين الأخيرين وحصد هزيمتين علما أنه كان المنتخب الذي حصل حارساه تاساو وبانشا على بطاقتين حمراوين في البطولة .

وخرج الثنائي العربي منتخبي تونس والجزائر من الدور الأول في المجموعة الرابعة حيث احتلا الصفين الثالث والرابع بـ4 نقاط ونقطة يتيمة، تاركين الصف الأول للمرشح القوي منتخب ساحل العاج الذي جمع 7 نقط من فوزين وتعادل، فيما احتل الصف الثاني منتخب توغو بـ4 نقط وتأهل بفارق الأهداف عن منتخب تونس ليحقق أصدقاء العميد أديبايور إنجازا تاريخيا ببلوغ ربع النهائي للمرة الأولى في تاريخهم حيث خرج في مشاركاته السبع الماضية من الدور الأول .

وسجل خلال الدور الأول من البطولة 49 هدفا في 24 مقابلة بمعدل 2،04 هدف في اللقاء، وسجل في الجولة الأولى 13 هدفا والثانية 16 هدفا والثالثة 20 هدفا في تطور للمستوى العام للبطولة الذي ابتدأت بشكل متوسط ثم ارتقى المستوى تدريجيا .

البطولة تفتقد الهداف

وفقدت البطولة هداف الدور الأول البوركينابي ألان تراوري متصدر الهدافين برصيد 3 أهداف بعد إصابته في اللقاء الأخير أمام زامبيا وتأكد غيابه عن باقي مقابلات منتخب بلاده، وتبقى الفرصة سانحة أمام 5 لاعبين لخطف لقب الهداف وهم النيجيريان فيكتور موزيس وإيمانويل إيمنونيكي والعاجيان جيرفينيو ويحيى توري ولاعب منتخب جنوب أفريقيا سابونغا سانغويني وكلهم يملكون هدفين .

و شهد الدور الأول من البطولة تضييع أربع ضربات جزاء إثنان منهما كانا من نصيب الثنائي الجزائري رياض بودبوز أمام الكوت ديفوار والتونسي خالد المولهي أمام منتخب التوغو وهي الضربة التي أطاحت بأحلام نسور قرطاج في مواصلة المشوار .

وأشهر الحكام 4 بطاقات حمراء إثنان منهما لفائدة حارسي إثيوبيا تيساو وبانشا فيما كانت الثالثة من نصيب النيجيري إيفي إيريك والرابعة للبوركينابي سولاما عبد اللاوي .

وتفتتح مقابلات ربع النهائي بمقابلة غانا والرأس الأخضر حيث يبدو على الورق منتخب النجوم السوداء في طريق مفتوح نحو نصف نهائي البطولة، لكن الضيف المزعج والطموح لن يكون لقمة سائغة فهو قادر على إكمال المغامرة والذهاب أبعد من تأهل تاريخي لدور ربع النهائي .

ويصطدم البلد المضيف جنوب أفريقيا في ثاني لقاءات ربع النهائي بمنتخب مالي وعميده سيدو كايتا في لقاء متكافئ ومفتوح على كل الاحتمالات، ويأمل منتخب مالي في تكرار إنجاز النسخة السابقة حيث أخرج البلد المضيف الغابون من ربع النهائي وبلغ دور النصف وأنهى النسخة ثالثا .

و تتميز المواجهة الثالثة في دور ربع النهائي بمواجهة حارقة بين عملاقين في القارة السمراء منتخب ساحل العاج أكبر المرشحين للفوز باللقب ومنتخب نيجيريا الذي رغم صعوبة تأهله لدور الربع يملك من الأسماء ما يكفي لقلب المعطيات وإخراج أصدقاء دروغبا الذي يبحث عن لقب قاري ينهي به مسيرته مع منتخب بلاده .

ويختتم دور ربع النهائي بلقاء متكافئ يجمع منتخبي بوركينا فاسو وتوغو حيث حقق المنتخبان نتيجة جيدة ببلوغهما دور الربع في مجموعتين قويتين وليس لديهما ما يخسرانه في البطولة .

هبة سبور

المزيد من مقالات:


   لا يوجد أي تعليق ل “فشل عربي مخيب للآمال بكأس إفريقيا”

أضف تعليقك









الآراء الواردة في التعليقات لا تعبر إلا عن آراء أصحابها

 شاركنا على جوجل بلس 

قناة ماروك برس

إعلان

أفضل المقالات

صورة و تعليق


المزيد...

الصحافة



النهار المغربية بيان اليوم رشيد ماروك برس ماروك برس هسبريس إيلا�? الاحدات المغربية التجديد الشرق الأوسط الصباح العلم المساء المغربية المنتخب