ان كنت ترغب باختيار هده النسخة بشكل دائم، اضغط على: عربي  | Français  - English           
مقالاث مشابهة

حكومة بن كيران: ما تبقى لكم…

المصدر:  | 11 أكتوبر 2013 | تقارير |

33489111102013-7d6f0334891.png

كمــــــــال قـــــروع

رحم الله غسان كنفاني صاحب الرواية الرائعة في النضال : ما تبقى لكم؟؟

أتساءل كما تساءل غسان عما بقي لبن كيران بعد أن قص التكنوقراط ووزراء السيادة جزءا كبيرا من شاربه الرجولي.

حكومته التي انتظرناها طويلا فجاوزت الصيف وبعضا من الخريف، جاءت تحمل كل ألوان الطيف، بما فيها الألوان الغرائبية والعجائبية.

حكومته التي تمخض من اجل ولادتها ثلاثة أشهر حتى سمع القوم صراخه من بعيد، وانتفخت أوداجه، واحمرت وجنتاه، ازدادت وهي مصابة بانتفاخ يصعب على الطبيب تشخيصه.

وزراء كثر في السيادة لا يعرفهم بن كيران، ولا يعرفونه إلا بالاسم. ولن يجرأ على توجيههم مهما كانت شجاعته.حصاد والضريس والتوفيق وبلمختار والوديي والضحاك وعزيز اخنوش..اللهم بارك يارب

ووزراء نصفهم تكنوسياسيين ينتمون إلى التجمع الوطني للأحرار ولا يملك لهم السيد بنكيران أمرا وقد يرضى بعبئهم دهرا،

ثم من قال أن حزب التجمع يملك 8 وزارات فقط أليس أخنوش من أهله؟ وتلك الوزارات التي ضم فيها اكثر من قطاع أليست أضعاف وزارت؟..اللهم بارك يارب واللهم لا حسد.

ووزير اسمه محمد الوفا، لا يعرف له القوم انتماء ولا منبعا، انتهى به الأمر في وزارة منتدبة رغم أهميتها، وفضل بن كيران أن يغيظ به شباط رغم انه حالة استثنائية في حكومة تتكون من الأحزاب والتكنوقراط السياديين، فلا هو من هنا ولا هو من هناك ولا هو بينهما..

ووزير اسمه عبد الله بها، لن يستطيع احد فهم شفرته وتفسير موقعه. غير انه صديق للسيد رئيس الحكومة. وهو يتقاضى مقابل هذه الصحبة خارج التعويضات الجزافية والحقيقية 7 ملايين سنتيم،، أنعم وأكرم بالصداقة ،، اللهم بارك لهما في صحبتهما.

ونساء من كل صوب وجذب، منهن ريسات مصالح ترقين بقدرة قادر إلى وزارت، ومنهن زوجات السياسيين، ومنهن بنات الجاه والمال، جئن جميعا للتباهي بين بنات جلدتهن، ولتعززن موقع زميلتهن السيدة بسيمة حقاوي.

وبذلك يزداد حجم الوزارات المنتدبة لإرضاء الغاضبين وإغاضة الهاربين. ولكن هذه الوزارات تحمل كل الغرائب فالماء لوحده والبيئة لوحدها وكأن بن كيران زرع الخصومة بينهما.والتعمير في جانب والسكنى وإعداد التراب في جانب آخر.والصناعة والتجارة ثم التجارة الخارجية ثم الاستثمارات ثم الاقتصاد الرقمي فالاقتصاد الاجتماعي ثم الاقتصاد التضامني ثم التضامن والأسرة.. وحدث ولا حرج . اللهم بارك لهم في حقائبهم، فقد تطلعوا كثيرا، وانتظروا تحت وطأة الصبر والتلهف قبل أن يحظوا بها.

حكومة بلغ وزراؤها الأربعون، ولكل منهم 50 مليون سنتيم مع الجلوس على الكرسي المريح، وبعدها 7 ملايين أو أقل قليلا كل شهر،ثم حدث ولا حرج كم من الصفقات والسفريات والحفلات والمناسبات والطباعة والألوان ،، اللهم بارك اللهم لا حسد

لقد تساءلت ما ذا تبقى لبن كيران من الغنيمة وقد رضي وزراءه بان يتخلفوا قليلا، ويرضوا بوزارات لم يرض بها صلاح الدين مزوار.؟؟ ما ذا تبقى له وقد أضاع ما بقي في حقيبة حزبه من مساندة شعبية ..أضاعها باللهفة والتلهف، وأضاعها بالتقرب والتزلف، وأضاعها بالتراجع والتخلف، وأضاعها بالزيادات المهولة في الأسعار وكلفة المعيشة.

فليعش بن كيران ولينعم إلى جوار التجمع ما طابت له نعمة أوغمض له جفن.

المزيد من مقالات:


   لا يوجد أي تعليق ل “حكومة بن كيران: ما تبقى لكم…”

أضف تعليقك









الآراء الواردة في التعليقات لا تعبر إلا عن آراء أصحابها

 شاركنا على جوجل بلس 

قناة ماروك برس

إعلان

أفضل المقالات

صورة و تعليق


المزيد...

الصحافة



النهار المغربية بيان اليوم رشيد ماروك برس ماروك برس هسبريس إيلا�? الاحدات المغربية التجديد الشرق الأوسط الصباح العلم المساء المغربية المنتخب