ان كنت ترغب باختيار هده النسخة بشكل دائم، اضغط على: عربي  | Français  - English           
مقالاث مشابهة

“أبو هاجر” أو “شيخ الأمازيغ” الرجل الذي غير ملامح إمنتانوت

المصدر:  | 12 ديسمبر 2012 | أخبار 24 ساعة, الأولى |

12122012-befc0.jpg

      رشيد أكشار:هبة بريس

  “درس في الشلحة للشيخ أبي هاجر” …عبارة كثيرا ما نصادفها و نحن نتصفح أكوام الأقراص الدينية المدمجة، لكن قلة من الناس من كلف نفس عناء السؤال عمن يكون هذا الداعية الأمازيغي الذي رفع الأمية الشرعية عن الآلاف من الأمازيغ المغاربة من خلال أقراص دينية تعليمية و تربوية ميسرة.

  بدأت مسيرة الأستاذ عمر أبو زيد الملقب بـ”أبو هاجر” من دار القرآن بمراكش التي يرأسها الدكتور محمد المغراوي، و بعد تخرجه توجه لافتتاح أول دار قرآن بمدينة إمنتانوت بمعية إخوانه من شباب المنطقة، مبادرة أثلجت صدور الساكنة التي كانت تملأ جنبات الدار خلال إلقاء الأستاذ أبي هاحر لدروسه الشرعية باللغة الأمازيغية ما جعله محجا للعديد من أمازيغ المنطقة للتوجه إليه بأسئلتهم و استفساراتهم. سمعة الشيخ أبي هاجر توطدت بعد إخراجه لعشرات الدروس المرئية المسجلة باللغة الأمازيغية، و التي تم إيصالها إلى مناطق جبلية غير مشمولة بعد بتغطية الإذاعة و التلفزيون أو حتى الهاتف النقالن كما كانت محل قبول لدى أمازيغ الجزائر و ليبيا و بعض دول الساحل جنوب الصحراء.

  قصص عديدة يرويها ملتزمون غير ناطقين باللغة العربية، فأشرطة أبي هاجر ضرورية بالنسبة إليهم كالماء و الخبز، و لا غنى عنها لأي راغب في تعلم أمور دينه بسبب بساطتها و سهولة تناولها لمواضيع الطهارة و الصلاة و الأخلاق و أمور العقيدة، ما جعل السؤال عن جديد إصداراته روتينا اعتاده أرباب المكتبات و باعة الأقراص بجهة سوس.

  رغم بعد الشيخ أبي هاجر عن أغلب جبال منطقة سوس، إلا أن عبارات من تسجيلاته غَدَت حِكما يتناقلها الجبليون و الحضريون على حد سواء، خاصة في ما يتعلق بمحاربة طقوس شركية ووثنية سائدة في العديد من البوادي و الأرياف المغربية، الأمر الذي دفع العديدين إلى مراجعة ممارساتهم الدينية على ضوء التوضيحات العقدية التي يقدمها الأستاذ أبو هاجر.

  أما عند الحديث عن إمنتانوت أو “قندهار المغرب” كما يسميها بعض عابري السبيل، فالدعورة السلفية التي يقررها أبو هاجر في دروسه غيرت ملامح المدينة بشكل كبير جدا، فمظاهر الالتزام و العفة و الحياء هي الغالبة على أكثر المناطق التي استجابت لدعوة أبي هاجر المعروف بين أبناء مدينته بخلقه و حيائه و مسالمته، مظاهر قد يستغربها الذين انقطعوا عن المدينة قبل عقود ليجدوا بلدتهم قد تغيرت جذريا.

  في بحر هذا الأسبوع حصل أبو هاجر على دبلوم الماجيستر بدرجة امتياز من جامعة المدينة العالمية التي يوجد مقرها بماليزيا و المتخصصة في الدراسة عن بعد، و ذلك من خلال مناقشة رسالته المعنونة بـ “اعتراضات الكفار في القرآن الكريم دراسة موضوعية تحليلة” و التي تطرق من خلالها إلى أصناف المعترضين على دين الله المذكورين في القرآن الكريم، يليه فصل آخر عن أنواع هذه الاعتراضات، خاتما دراسته بتوصيته التي توصل إليها من خلال البحث. ليسجل بذلك شيخ إمنتانوت و الأمازيغ قفزة نحو العالمية، بعد أن كان في ما سبق حديث الألسن عمن يكون؟ و أين ينشط؟ و كيف السبيل إليه؟

 

 

المزيد من مقالات:


   لا يوجد أي تعليق ل ““أبو هاجر” أو “شيخ الأمازيغ” الرجل الذي غير ملامح إمنتانوت”

أضف تعليقك









الآراء الواردة في التعليقات لا تعبر إلا عن آراء أصحابها

 شاركنا على جوجل بلس 

قناة ماروك برس

إعلان

أفضل المقالات

صورة و تعليق

326701benkiranetime-322531796326701.png

المزيد...

الصحافة



النهار المغربية بيان اليوم رشيد ماروك برس ماروك برس هسبريس إيلا�? الاحدات المغربية التجديد الشرق الأوسط الصباح العلم المساء المغربية المنتخب