ان كنت ترغب باختيار هده النسخة بشكل دائم، اضغط على: عربي  | Français  - English           
اخبار 24 ساعة
مقالاث مشابهة

مرصد يزور عائلة “دركي الهرهورة” ضواحي خنيفرة

المصدر:  | 10 أكتوبر 2019 | الأولى, مجتمع |

قام وفد عن المرصد الوطني لمحاربة الرشوة وحماية المال العام، أمس الأربعاء، بزيارة تضامن ومواساة إلى بيت عائلة الدركي مولاي عبد الله محرازي بمنطقة الهري ضواحي مدينة خنيفرة، والذي لقي مصرعه إثر حادثة دهس بالهرهورة أثناء مزاولته عمله بأحد السدود القضائية.

وعقب هذه الزيارة، أصدر المرصد بيان مواساة لعائلة الدركي، الذي وصفه بـ”شهيد الواجب المهني والوطني”، ضمنه تنديده الشديد بظاهرة ما قال إنها “جرائم الدهس الخطيرة والمتكررة والمتصاعدة لشباب “الفشوش” و”الصعلكة” ضد عدد من عناصر الأجهزة الأمنية”، مع المطالبة بـ”التصدي الحازم لها”.

وعبر المرصد في بيانه، الذي توصلت هسبريس بنسخة منه، عن “التأثر البالغ لوفد المرصد الذي زار بيت الدركي الفقيد بما لحق عائلته من ضرر نفسي جسيم”، معزيا، في الآن ذاته، أسرة الدرك الملكي التي قال إنها “فقدت عنصرا شابا وطنيا مخلصا من عناصرها”.

وعبر المركز في الوثيقة ذاتها عن “تأييده، بدون تردد، كل إجراء صارم وحازم من أجل التصدي الحازم لهذا النوع من الجرائم المتصاعدة، ومعاقبة مرتكبيها بدون هوادة طبقا للقانون”، مطالبا السلطات العمومية بـ”ممارسة دورها الدستوري والوطني بما يتطلبه الوضع من حزم وفعالية، من أجل ضمان الحق الإنساني الأصيل في الأمن من خلال الحفاظ على النظام العام، ومحاربة الجريمة، وحماية سائر المواطنين والمواطنات”.

كما دعا المركز إلى “فرض احترام القانون وتكثيف دور مختلف الأجهزة الأمنية الوقائي في محاربة انتشار الجريمة، من خلال جاهزيتها المستمرة والفعالة بالتواجد في الميدان، وعدم التردد في شن الحملات الاستباقية ضد المشتبه فيهم الذين يعبثون، على السواء، بأرواح المواطنين والساهرين على أمنهم وأمن ممتلكاتهم”.

المرصد الوطني لمحاربة الرشوة وحماية المال العام اعتبر في بيان التضامن والمواساة مع عائلة الدركي ضحية الدهس أن “القضاء على هاته الظاهرة المقلقة، أو على الأقل التقليص الواسع من حجمها وآثارها، يتطلب الوعي والتصدي الجماعي للخطاب المتنامي للتنقيص من الدولة ومؤسساتها ورموزها، والوعي والتصدي الجماعي لتدهور، بل لنزيف، نظم التربية والتنشئة الاجتماعية والتعليم وانهيار روح المواطنة”.

كما دعا المركز ذاته في بيانه إلى “التصدي لآفة انتشار مختلف أنواع المخدرات وأقراص الهلوسة، ولسلطة المال والجاه المستهترة بسلطة القانون والقائمين على نفاذه، وكذا تطبيق القانون وقواعد العدل والإنصاف إزاء الجميع بدون تمييز”.

هذا وشارك في هذه الزيارة إلى بيت عائلة الدركي ضحية الدهس بالهرهورة عن المرصد الوطني لمحاربة الرشوة وحماية المال العام وفد يتكون من رئيس المرصد، ونائبه، وكاتبه العام، ومنسقه بجهة الدار البيضاء سطات، وعضو مكلف بالتواصل؛ حيث تمت قراءة الفاتحة والترحم على روح الفقيد ببيت أسرته ضواحي خنيفرة، وإهدائها لوحة تذكارية تتضمن صورة له.

المزيد من مقالات:


   لا يوجد أي تعليق ل “مرصد يزور عائلة “دركي الهرهورة” ضواحي خنيفرة”

أضف تعليقك









الآراء الواردة في التعليقات لا تعبر إلا عن آراء أصحابها

 شاركنا على جوجل بلس 

قناة ماروك برس

إعلان

أفضل المقالات

صورة و تعليق

326701benkiranetime-322531796326701.png

المزيد...

الصحافة



النهار المغربية بيان اليوم رشيد ماروك برس ماروك برس هسبريس إيلا�? الاحدات المغربية التجديد الشرق الأوسط الصباح العلم المساء المغربية المنتخب