ان كنت ترغب باختيار هده النسخة بشكل دائم، اضغط على: عربي  | Français  - English           
اخبار 24 ساعة
مقالاث مشابهة

“النشيد الوطني” يُفاقم خصومة “المتعاقدين” وأمزازي

المصدر:  | 30 سبتمبر 2019 | الأولى, مجتمع |

تجدَّد الصّراع ما بين الأستاذة المتعاقدين ووزارة التّربية الوطنية، بعد توْجيهِ مدير مؤسسة تعليمية في مدينة المحمدية استفساراً لأستاذ يشتغل في ثانوية “فلسطين”، بسبب “عدَمِ التزامهِ بأداء النّشيد الوطني، كما هو مفروض عند أوّل حصة صباحية في أول وآخر يوم من الأسبوع من الدّخول المدرسي”.

الاسْتفسار الذي أغضب الأطر التعليمية، وجّهه مدير ثانوية “فلسطين” الإعدادية، نور الدين سليماني، إلى الأستاذ المتعاقد محمد رضا الزلاغي، الذي يشتغل مدرّساً لمادة الرياضيات، طالبه من خلاله “بتوضيح أسباب ضحكه وكلامه أثناء تأدية النشيد الوطني”، حسب ما جاء في نصّ الوثيقة، مورداً: “وكأن هذا الواجب الوطني لا يهمك”.

وتجبرُ مذكرة وزارية، تم تعميمها بداية الموسم الدّراسي، الأساتذة والأطر التعليمية على أداء النشيد الوطني، وتحثُّ “المسؤولين على جعل تحية العلم الوطني ممارسة منتظمة في كافة المدارس، باعتباره لحظة هامة لدى المتعلمين والمتعلمات والمدرسات والمدرسين”.

وفي هذا السياق، أكّد الأستاذ المتعاقد محمد رضا الزلاغي أنّه تفاجأ باستفسار مدير المؤسسة التعليمية التي يشتغل فيها، وقال في تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية إنّ “المدير يستغل نفوده ومنصبه لتهديد الأستاذة”، داعياً المديرية الإقليمية إلى “التّدخل العاجل لإيجاد حل للمشاكل التي تعرفها المؤسسة”.

وفي تفاصيل الواقعة، أوضح الزلاغي، الذي هو منسق أساتذة التعاقد بالمحمدية، أنّ “المدير معروف بتجاوزاته، حيث يحاول الضّغط على الأساتذة الذين يخوضون إضرابات واحتجاجات من أجل ثنيهم عن المشاركة فيها”.

وأردف الأستاذ المتعاقد: “هذا استفسار ممنهج وخطير وفيه اتهامات كيدية؛ إذ معروف أن المدير كان يكتب تقارير ضدّ التنسيقية يتهمها فيها بكونها تحمل أفكاراً ثورية وتستهدفُ النظام”، مورداً أنّ “المدير يستخدم السلطة من أجل الانتقام من الأستاذة”.

وتابع: “أنا لم أضحك أثناء ترديد النشيد الوطني، كيف يحكم المدير عليّ وهو الذي لم يكن منضبطاً أثناء تحية العلم لأنه ظل يراقبني، وهو معروف داخل التنسيقية بتصرفاته الاستفزازية من أجل تضييق الخناق على الأساتذة وتخويف الأطر التعليمية”.

من جهته، قال عبد الله أقشمار، عضو لجنة الإعلام في التنسيقية الوطنية للأساتذة الذيم فرض عليهم التعاقد، إنّ “الاستفسار جاء بعد خوض سلسلة من الاحتجاجات شارك فيها الأستاذ المعني”، مضيفاً: “هناك ممارسات داخل الوزارة تحاول الضغط وتضييق الخناق على الأساتذة”.

وتجبرُ المذكرة الوزارية المؤسسات التعليمية خلال افتتاح أول حصة في أول وآخر يوم من الأسبوع من الدخول المدرسي على أداء النشيد الوطني، وذلك “لما يخلفه في نفوس التلاميذ من إحساس بحب الوطن والاعتزاز بالهوية الوطنية والتشبث بالثوابت والمقدسات، وما يتضمنه من عبارات الفخر بالتاريخ المجيد والحث على تأكيد العزم على تلبية نداءات الوطن تحقيقا للتنمية والتقدم والعلى”.

المزيد من مقالات:


   لا يوجد أي تعليق ل ““النشيد الوطني” يُفاقم خصومة “المتعاقدين” وأمزازي”

أضف تعليقك









الآراء الواردة في التعليقات لا تعبر إلا عن آراء أصحابها

 شاركنا على جوجل بلس 

قناة ماروك برس

إعلان

أفضل المقالات

صورة و تعليق

326701benkiranetime-322531796326701.png

المزيد...

الصحافة



النهار المغربية بيان اليوم رشيد ماروك برس ماروك برس هسبريس إيلا�? الاحدات المغربية التجديد الشرق الأوسط الصباح العلم المساء المغربية المنتخب