ان كنت ترغب باختيار هده النسخة بشكل دائم، اضغط على: عربي  | Français  - English           
اخبار 24 ساعة
مقالاث مشابهة

مجلس الحسابات يحصي “اختلالات النظافة” بجهة البيضاء

المصدر:  | 15 سبتمبر 2019 | الأولى, جهات |

خصّ المجلس الأعلى للحسابات، في تقريره لسنة 2018، جهة الدار البيضاء سطات بحيز كبير في المراقبة، إذ أنجز 20 مهمة رقابية همت على الخصوص الوكالة المستقلة لتوزيع الماء والكهرباء الشاوية، ثم التدبير المفوض لقطاع النظافة بكل من جماعة البئر الجديد وأزمور، إضافة إلى مراقبة عدد من الجماعات الحضرية والقروية ومقاطعة سيدي بليوط بالدار البيضاء.

وسجل التقرير، الذي رُفع إلى الملك محمد السادس، تزويد وكالة الماء والكهرباء الشاوية أعضاء المجلس الإداري بتقارير تتضمن معطيات مغلوطة أو غير محينة؛ من قبيل التصريح والإقرار بشراء منظومة معلوماتية مندمجة منذ سنة 2014 “وذلك بالرغم من أن هذه الخدمة ظلت غير مسلمة إلى حدود نهاية هذه المهمة الرقابية بتاريخ 20 يوليوز 2018″، بالإضافة إلى “التصريح باشتغال خزان من حجم 500 م مكعب بالسوالم، في حين أنه مهجور منذ سنة 2012″.

ولا يقتصر الأمر على هذا فحسب، إذ سجل التقرير إشراف مستخدمي شركات الحراسة على تسيير بعض المنشآت المائية، إذ أوكلت هذه الوكالة مهمة تتبع اشتغال بعض محطات الضخ والخزانات المائية ومراقبة مستوى الكلور المستخدم لتعقيم المياه لعدد من مستخدمي الشركات الخاصة المكلفين بالحراسة.

وبخصوص التدبير المفوض لقطاع النظافة بجماعة سيدي بنور، شدد التقرير على أن السلطة المفوضة لم تقدم على تطبيق الغرامات في حق الشركة المفوض لها بالرغم من إخلالها بتطبيق بعض الشروط التعاقدية وبعض البنود، سواء ما تعلق بتعويض الآليات المتوقفة عن العمل أو الحاويات التي لم تعد تستوفي الشروط التقنية والفنية.

كما أورد التقرير نفسه عدم قيام الشركة بتعويض الحاويات المهترئة وعدم احترامها عدد الحاويات المتعاقد بشأنها، إذ تم تسجيل عدم احترام العدد الذي يجب وضعه على مستوى أحياء وشوارع المدينة والمحددة في 400 حاوية بمختلف سعاتها.

وتحدث تقرير المجلس الجهوي للحسابات عن اختلالات مماثلة في عقد التدبير المفوض على مستوى جماعة أزمور، إذ أشار إلى عدم توفير المفوض له عدد الحاويات المتعاقد بشأنها إلى جانب عدم تعويض الحاويات المهترئة.

وضمن الاختلالات التي تم رصدها، سجل القضاة عدم احترام الشركة المفوض لها تدبير القطاع سلال القمامة المعلقة بالشوارع والأماكن العامة، وكذا عدم احترام شروط العقد المتعلقة بالحملات التحسيسية.

وخصص التقرير حيزا مهما لجماعة بوزنيقة، التي يقودها حزب الاستقلال، ووجود اختلالات على مستوى قطاع التعمير، من خلال حديثه عن عدم توفرها على نظام معلوماتي لمعالجة وتتبع طلبات وملفات التجزئة والتقسيم والبناء، إذ يترتب عن هذا النقص عدم ضبط آجال البت في ذات الطلبات بما يتوافق مع المقتضيات القانونية والتنظيمية ذات الصلة.

كما سجل التقرير عدم قيام مصالح الجماعة بإحصاء الأراضي الحضرية غير المبنية وفق القانون المتعلق بجبايات الجماعات المحلية، مما يترتب عنه ضياع مداخيل مهمة تفوق حسب التقديرات 950118235 درهما عن الفترة الممتدة من 2014 إلى 2017.

وعلى مستوى مدينة الدار البيضاء، أفرد التقرير حيزا لمقاطعة سيدي بليوط التي يقودها حزب العدالة والتنمية، إذ سجل فتح اعتمادات في حساب النفقات من المبالغ المرصودة خارج إطار المنحة.

وأشار المجلس إلى أنه وجب على مجلس المقاطعة أن يعمل على التحديد الدقيق لحاجيات المقاطعة فيما يخص صيانة المنشآت الرياضية وتخصيص الاعتمادات المناسبة، من أجل تفادي إلغاء الاعتمادات غير المستهلكة.

كما رصد قضاة مجلس جطو مجموعة من الأخطاء والاختلالات على مستوى مراجعة أثمان بعض الصفقات، ناهيك على عدم اتخاذ التدابير اللازمة في الوقت المناسب من أجل استخلاص المبلغ الناتج عن مراجعة الأثمان.

المزيد من مقالات:


   لا يوجد أي تعليق ل “مجلس الحسابات يحصي “اختلالات النظافة” بجهة البيضاء”

أضف تعليقك









الآراء الواردة في التعليقات لا تعبر إلا عن آراء أصحابها

 شاركنا على جوجل بلس 

قناة ماروك برس

إعلان

أفضل المقالات

صورة و تعليق

326701benkiranetime-322531796326701.png

المزيد...

الصحافة



النهار المغربية بيان اليوم رشيد ماروك برس ماروك برس هسبريس إيلا�? الاحدات المغربية التجديد الشرق الأوسط الصباح العلم المساء المغربية المنتخب