ان كنت ترغب باختيار هده النسخة بشكل دائم، اضغط على: عربي  | Français  - English           
اخبار 24 ساعة
مقالاث مشابهة

“اليانصيب” تذكّر جمهور فاس بالراحل الطيب لعلج

المصدر:  | 9 سبتمبر 2019 | فن و ثقافة |

قالت فرقة الجدار الرابع للمسرح والفنون الجميلة بفاس إنها ستعرض، يوم الجمعة المقبل، عملها المسرحي الجديد بعنوان “اليانصيب”، تأليف الراحل أحمد الطيب العلج وإخراج محسن مهتدي، بدعم من وزارة الثقافة والاتصال- قطاع الثقافة، ابتداء من الساعة الثامنة مساء بالمركب الثقافي الحرية بفاس.

وجاء في بلاغ توصلت به الجريدة أن “فرقة الجدار الرابع ستقدم مسرحية “اليانصيب” في أول عرض مسرحي بعد أشهر من التداريب المسرحية والإعداد للمسرحية تقنيا وجماليا بمدينة فاس، قبل الانطلاق في سلسلة من العروض المسرحية بعدد من المناطق والمدن المغربية، في إطار مساهمتها الجادة في تنشيط الحركة المسرحية بالعاصمة العلمية طوال السنة، سواء في احتضانها وتنظيمها تداريب وملتقيات مسرحية ولقاءات فكرية وثقافية تهدف إلى تلقين الجيل الناشئ أبجديات المسرح”.

وأضاف المصدر ذاته أن “مسرحية اليناصيب أبدع في تألفيها الراحل أحمد الطيب العلج، ويشارك في تشخيصها ثلة من الفنانات المحترفات والفنانين المحترفين الذين قدموا على مر سنوات أعمالا فنية رائعة صفق لها الصغير قبل الكبير”.

ولفت البلاغ إلى أن “فرقة الجدار الرابع اختارت مسرحية “اليناصيب” بعناية لتقدمها للجمهور المغربي، في قالب اجتماعي كوميدي، تتناول مجموعة من القضايا الآنية، وبعض الأحداث المعيشية، في محاولة لتسليط الضوء عليها ومعالجتها بطريقة فنية وجمالية”.

وتتضمن المسرحية، يضيف البلاغ، “فصولا وسلسلة من المواقف الساخرة والمضحكة لشخصية “البراق” الذي تدور حوله أحداث المسرحية، مستعرضة بذلك وجها من أوجه حياة هذا الشخص البورجوازي بالاسم فقط”.

“على الرغم من امتلاك “البراق” للمال، فإن صفة البخل الشديد تظل ملازمة له؛ الشيء الذي يمنح المسرحية فسحة لاستعراض جوانب عديدة من حياة “البراق” بطابع فرجوي مضحك وهادف في نفس الوقت”، يقول المصدر سالف الذكر مشيرا إلى أن “مسرحية “اليانصيب” تعدّ من أبرز مسرحيات المبدع المسرحي الراحل أحمد الطيب العلج مرحا وسخرية، حيث حاول فيها معالجة صفة البخل الشديد التي يتصف بها بعض الناس مع دمجها بأحداث درامية تنقل المتفرج/ المشاهد إلى عوالم مختلفة زمنيا ومكانيا”.

يُشار إلى أن فرقة الجدار الرابع للمسرح والفنون الجميلة بفاس قدمت، منذ تأسيسها قبل نحو 30 سنة، عشرات المسرحيات؛ مثل: مسرحية “الفم المفتوح” تأليف إدريس مقدار إخراج الإدريسي محمد من لايخافي، ومسرحية “فاندوليز” تأليف فيرنادو أربال إخراج الإدريسي محمد من لايخافي، ومسرحية “حكايات فلان فلان الفلاني وفلتان” تأليف وإخراج محمد الكغاط، ومسرحية “المرتجلة الجديدة” تأليف وإخراج محمد الكغاط، ومسرحية “تاشياخت” تأليف عمر فلكي إخراج محسن المهتدي.

المزيد من مقالات:


   لا يوجد أي تعليق ل ““اليانصيب” تذكّر جمهور فاس بالراحل الطيب لعلج”

أضف تعليقك









الآراء الواردة في التعليقات لا تعبر إلا عن آراء أصحابها

 شاركنا على جوجل بلس 

قناة ماروك برس

إعلان

أفضل المقالات

صورة و تعليق

326701benkiranetime-322531796326701.png

المزيد...

الصحافة



النهار المغربية بيان اليوم رشيد ماروك برس ماروك برس هسبريس إيلا�? الاحدات المغربية التجديد الشرق الأوسط الصباح العلم المساء المغربية المنتخب