ان كنت ترغب باختيار هده النسخة بشكل دائم، اضغط على: عربي  | Français  - English           
اخبار 24 ساعة
مقالاث مشابهة

أكاديمي يرصد خطاب “الناظم السّردي” في السّيرة

المصدر:  | 25 أغسطس 2019 | فن و ثقافة |

صدر للأكاديمي والمترجم المغربي المرموق، الدكتور نزار التجديتي كتابأ جديداً موسوماً بـ: “الناظم السردي في السيرة وبناتها: دراسات فيما وراء العيان والخبر”.

ويضم هذا المُؤلّف المهم والرّصين، الذي سيعزّز من مراجع ومصادر الخزانة المغربية والعربية، دراسات في أنواع من النصوص الأدبية، من منظور معرفي حديث: الخطاب الإخباري، والخطاب التاريخي، والخطاب الترجمي، وخطاب السيرة الذاتية، والخطاب الرحلي، والخطاب الديني، والخطاب السياسي إلخ …

فالقسم الأول من الكتاب، “في الخطاب التاريخي”، يعود – في فصليه الأولين – إلى رسالة الدكتوراه، التي قدمها الدكتور نزار التجديتي بفرنسا منذ أكثر من عقدين، عن فصول من حياة النبي محمد في السيرة النبوية من مصادرها العربية الأولى، بينما يرجع الفصلان الثالث والرابع إلى الفضول التاريخي اللاحق للمُؤلف نفسه الذي نتج عن سلسلة القراءات والمطالعات في أمهات المصادر العربية والغربية القديمة والحديثة، ومجموعة من الحوارات واللّقاءات والندوات العلمية والأسفار داخل المغرب وخارجه.

ويعالج القسم الثاني، “في الترجمة للغير والسّيرة الذاتية”، أجناساً وقضايا معرفية وأدبية لصيقة بما تناولته فصول القسم الأول المختلفة؛ مثل العلاقة بين العيان والخبر في النصّ الإخباريّ، وبعض أهم أنواعه المشتقة أو المنحدرة منه – شكلا وموضوعاً – مثل الترجمة للغير، والرّحلة، وبعض أنواع الكتابة الاسترجاعية.

بينما تطرّق القسم الثالث، “في الخطاب السياسي”، إلى كيفية استثمار الخطاب الإقناعي للخبر من أجل إعادة بناء نموذج للواقع (السياسي) غير الواقع الفعلي، ليس بالضرورة بهدف المغالطة وتطويع الجمهور لسياسات غير ناجعة وقرارات غير شعبية، بل لطمأنة الرأي العام الهائج بعد الانتفاضات والثورات التي هدّدت الاستقرار الاجتماعي، وخلق التوازنات السياسية اللازمة، وإعادة ترتيب الأدوار والأوراق، حماية للنظام القائم أو حفاظاً على الدولة الناشئة وضمان استقلال البلد وحياده.

أمّا القسم الرابع والأخير من هذا العمل، فتناول موضوع “في الخطاب الرّحلي وفي الخطاب الديني”، حيث درس فيه الدكتور نزار التجديتي بعض صيرورات تشكل الهوية الثقافية المتغيرة في مسارات الخروج والعبور والمغامرة والهجرة والرّحلة والحجّ وطلب العلم خارج البلد المألوف. واختار صاحب الكتاب لفحص التحوّلات الهوياتية المتواصلة التي تصاحب الفرد داخل جماعته أو خارجها نموذجين سرديين مختلفين زمناً ومكاناً.

يذكر أن الدكتور نزار التجديتي يشتغل أستاذاً للتعليم العالي بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بتطوان، متخصّص في السيميائيات السردية النظرية والتطبيقية والدراسات الترجميّة والأدب العام والمقارن في الأدبين العربي والفرنسي. من مؤلفاته: مصادر العقل العربي، الأدب والقراءة في عصر الخواء و L’enchantement mouresque …

المزيد من مقالات:


   لا يوجد أي تعليق ل “أكاديمي يرصد خطاب “الناظم السّردي” في السّيرة”

أضف تعليقك









الآراء الواردة في التعليقات لا تعبر إلا عن آراء أصحابها

 شاركنا على جوجل بلس 

قناة ماروك برس

إعلان

أفضل المقالات

صورة و تعليق

326701benkiranetime-322531796326701.png

المزيد...

الصحافة



النهار المغربية بيان اليوم رشيد ماروك برس ماروك برس هسبريس إيلا�? الاحدات المغربية التجديد الشرق الأوسط الصباح العلم المساء المغربية المنتخب