ان كنت ترغب باختيار هده النسخة بشكل دائم، اضغط على: عربي  | Français  - English           
اخبار 24 ساعة
مقالاث مشابهة

عطلة الصيف تُلْهي “أغلبية العثماني” عن أوامر الملك بتعديل الحكومة

المصدر:  | 19 أغسطس 2019 | الأولى, سياسة |

رغم التعليمات الصارمة عن الملك محمد السادس، الذي كلّف رئيس الحكومة بأن يرفع، في أفق الدخول المقبل، مقترحات لإغناء وتجديد مناصب المسؤولية، الحكومية والإدارية، بكفاءات وطنية عالية المستوى، على أساس الكفاءة والاستحقاق، إلا أن التفاعل العملي مع الدعوة لم يجد بعد طريقه إلى التنفيذ رغم مضي ثلاثة أسابيع عن خطاب العرش الأخير.

وقال الملك في خطابه: “نكلف رئيس الحكومة بأن يرفع لنظرنا، في أفق الدخول المقبل، مقترحات لإغناء وتجديد مناصب المسؤولية، الحكومية والإدارية، بكفاءات وطنية عالية المستوى، وذلك على أساس الكفاءة والاستحقاق”، مضيفا أن “هذا لا يعني أن الحكومة الحالية والمرافق العمومية لا تتوفر على بعض الكفاءات؛ ولكننا نريد أن نوفر أسباب النجاح لهذه المرحلة الجديدة، بعقليات جديدة، قادرة على الارتقاء بمستوى العمل، وعلى تحقيق التحول الجوهري الذي نريده”.

وكان يرتقب أن يباشر رئيس الحكومة مشاورات مع الأغلبية الحكومية قصد تنفيذ التعليمات الملكية، لكن مصدرا من داخل التحالف السداسي أكد لهسبريس أن “هذا الأمر لم يتم إلى حدود الساعة”، مسجلا أن رئيس تحالف الأغلبية لم يفتح بعد النقاش مع الحلفاء في الموضوع.

وفي وقت كان يتوقع الرأي العام أن يلغي رئيس الحكومة عطلة الوزراء لفتح مشاورات موسعة حول التعديل الحكومي الذي طالب به ملك البلاد في أفق أكتوبر المقبل، اختار أغلب زعماء الأغلبية الحكومية قضاء عطلتهم الصيفية بعيدا عن “صداع” السياسة، كما علق مسؤول حزبي ضمن الأغلبية في حديث لهسبريس.

مصدر هسبريس المنتمي إلى التحالف الحكومي استغرب تعاطي رئيس الحكومة وعدد من الزعماء مع الخطاب الملكي، مبرزا: “كنا نتوقع فتح نقاش عميق حول التصور الذي طالب به الملك، لكن بعد ثلاثة أسابيع لم يتم الحديث عن الموضوع”.

“ما نملك اليوم هو خطاب الملك الذي جاء صريحا في موضوع إغناء الحكومة بكفاءات وطنية، لكن إعداد تصور لهذا الموضوع لم يتم إلى حدود الساعة”، يقول المسؤول الحزبي الذي نفى وجود “أي دعوة من رئيس الحكومة للاجتماع حول الموضوع”، موردا أن “ملف التعديل الحكومي لم يفتح إلى حدود الساعة بين الحلفاء داخل الأغلبية، وذلك بسبب عطلة قادة الأغلبية”.

وكان الملك محمد السادس قال في خطاب إلى الأمة بمناسبة الذكرى العشرين لعيد العرش: “إن تجديد النموذج التنموي الوطني ليس غاية في حد ذاته؛ وإنما هو مدخل للمرحلة الجديدة، التي نريد، بعون الله وتوفيقه، أن نقود المغرب لدخولها. مرحلة جديدة قوامها المسؤولية والإقلاع الشامل”.

وأشار الملك إلى أن “المرحلة الجديدة ستعرف، إن شاء الله، جيلا جديدا من المشاريع؛ ولكنها ستتطلب أيضا نخبة جديدة من الكفاءات، في مختلف المناصب والمسؤوليات، وضخ دماء جديدة، على مستوى المؤسسات والهيئات السياسية والاقتصادية والإدارية، بما فيها الحكومة”.

المزيد من مقالات:


   لا يوجد أي تعليق ل “عطلة الصيف تُلْهي “أغلبية العثماني” عن أوامر الملك بتعديل الحكومة”

أضف تعليقك









الآراء الواردة في التعليقات لا تعبر إلا عن آراء أصحابها

 شاركنا على جوجل بلس 

قناة ماروك برس

إعلان

أفضل المقالات

صورة و تعليق

326701benkiranetime-322531796326701.png

المزيد...

الصحافة



النهار المغربية بيان اليوم رشيد ماروك برس ماروك برس هسبريس إيلا�? الاحدات المغربية التجديد الشرق الأوسط الصباح العلم المساء المغربية المنتخب