ان كنت ترغب باختيار هده النسخة بشكل دائم، اضغط على: عربي  | Français  - English           
اخبار 24 ساعة
مقالاث مشابهة

بوليف يحصر زيادة أسعار تذاكر “رحلات الأعياد” في 20 بالمائة

المصدر:  | 4 يونيو 2019 | الأولى, مجتمع |

تتجدّد معاناة المواطنين كلما حلت فترة الأعياد بفعل قلّة وسائل النقل المتاحة ببعض الخطوط، وزيادة أسعار التذاكر، فضلا عن دفع المضاربين مجموعة من المسافرين إلى شراء تذاكر بأثمنة مضاعفة، اتقاء لشرّ البحث عن رحلة قد تتمّ في ظروف لا تناسبهم، وقد لا تأتي فيظلّون حبيسي مدنهم بعيدا عن أجواء الاحتفال العائلي بالعيد.

محمد نجيب بوليف، كاتب الدولة لدى وزير التجهيز والنقل واللوجيستيك والماء المكلف بالنقل، جدّد تحميله جزءا من مسؤولية ما تعرفه الرحلات في الأعياد لطريقة تدبير المواطنين أسفارَهُم، وأضاف في سياق إجابته عن سؤال طُرِح بمجلس النواب في جلسة الأسئلة الشفهية الأسبوعية أن العديد من المواطنين يدبِّرون رحلاتهم في آخر لحظة.

وأكّد بوليف أن الوزارة تعمل مع مختلف الشركاء الآخرين من جماعات محلية، ومدبرين للمحطّات الطرقية، والأمن والدرك، والمصالح المختلفة للوزارة المكلفة بالمراقبة وغير ذلك، من أجل إعداد برنامج للتعاطي والتعامل مع هذه المناسبات.

ووضّح كاتب الدولة المكلَّف بالنقل أن هذه المرحلة تبدأ بمحطة استباقية يتم خلالَها الإعلان عن “الرخص الاستثنائية”؛ وزاد موضِّحا: “نطلَب من جميع المحطات وجميع مندوبينا أن يعلنوا عن هذه الرخص، حتى يقدّم أي شخص أراد أن يسير في خط استثنائي بين مكان ومكان آخر طلبه الذي ستبتُّ فيه لجنة مكلّفة بهذه الرخص”.

وذكر بوليف أن “آلاف الرخص الاستثنائية تعطى في كل مناسبة، وهي محددة زمانا ومكانا”، وزاد قائلا: “بالنسبة لتدبير هذه العملية من حيث الأسعار فهي مقنّنة بقانون 1996.. ولا نسمح في الرحلات الاستثنائية بأن يعود السائقون بمقاعدهم ممتلئة، ويسمح لهم بإضافة عشرين في المائة فقط من السعر المحدّد للرحلة”.

ودعا بوليف المواطنين المقبلين على السفر في العيد إلى اقتناء التذاكر من الشبابيك، مشيرا إلى أهمية “أن يخبروا الوزارة الوصيّة بأي إضافة في سعر التذاكر، لأن هناك مفتشيّة ومراقبين ورقما هو “4646″، من أجل التبليغ عن هذا الأمر”.

تجدر الإشارة إلى أن فريق الأصالة والمعاصرة قد قدّم سؤالا ضمن جلسة الأسئلة الشفهية الأسبوعية بمجلس النواب حول “تأمين مختلف وسائل النقل العمومي للمواطنين، والحدّ من المضاربة في هذا القطاع بمناسبة عيد الفطر”.

وعدّد هذا السؤال الإشكالات التي يعيشها بعض المواطنين في فترة الأعياد، مثل: “المُضَارَبة، والارتفاع المهول في الأسعار، واستغلال الشركات هذه المناسبات التي ترتفع فيها الأسعار، وصعوبة وصول المغاربة في الوقت المناسب لعائلاتهم..”، وطالب بتقديم “الإجراءات الفعلية والعملية”، لحلّ هذا المشكل الهيكلي الذي تعاني منه العديد من المناطق في التراب الوطني، باستثناء المدن الكبرى وبعض المدن المتوسطة، وهو النقص في خدمة المسافرين الذي يساعد في حله “النقل السري”، حَسَبَ تعبير السؤال.

المزيد من مقالات:


   لا يوجد أي تعليق ل “بوليف يحصر زيادة أسعار تذاكر “رحلات الأعياد” في 20 بالمائة”

أضف تعليقك









الآراء الواردة في التعليقات لا تعبر إلا عن آراء أصحابها

 شاركنا على جوجل بلس 

قناة ماروك برس

إعلان

أفضل المقالات

صورة و تعليق

326701benkiranetime-322531796326701.png

المزيد...

الصحافة



النهار المغربية بيان اليوم رشيد ماروك برس ماروك برس هسبريس إيلا�? الاحدات المغربية التجديد الشرق الأوسط الصباح العلم المساء المغربية المنتخب