ان كنت ترغب باختيار هده النسخة بشكل دائم، اضغط على: عربي  | Français  - English           
مقالاث مشابهة

تقرير: 29% من المغاربة يتعاطون لمخدرات الحقن

المصدر:  | 14 مارس 2019 | الأولى, مجتمع |

أظهر تقرير جديد لبرنامج الأمم المتحدة المعني بفيروس نقص المناعة البشرية المكتسبة (الإيدز) أنه على الرغم من انخفاض عدد الإصابات الجديدة بهذا الفيروس على مستوى العالم، فإن معدل الإصابة به لا ينخفض بين متعاطي المخدرات عن طريق الحَقن.

وترجع هذه الوضعية، كما يشير التقرير، إلى أن 99 في المائة من متعاطي المخدرات عن طريق الحقن يعيشون في بلدان لا تقدم خدمات مناسبة للحد من الضرر؛ مثل برامج الإبر والمحاقن وعلاج إدمان المخدرات وعلاج فيروس نقص المناعة البشرية، ويعد المغرب وحدا من بين هذه البلدان.

التقرير الذي يحمل عنوان “صحة، حقوق ومخدرات”، قدر عدد المواطنين المغاربة الذين لذين يتلقون العلاج البديل للأفيونيات بحوالي 29 بالمائة من مجموع المتعاطين، في حين يقدر عدد الإبر التي يستخدمها كل شخص يتعاطى المخدرات عبر الحقن سنويا ب69 حقنة.

وحسب المصدر نفسه، انتقل عدد الإبر المستخدمة لدى المغاربة المتعاطين للمخدرات سنويا من 44 حقنة عام 2011 إلى 69 حقنة عام 2017. كما قدر التقرير نسبة المغاربة الذين يتعاطون مخدرات ويستخدمون الواقي الذكري خلال اتصال جنسي انتقل من 31.4 في المائة عام 2011 إلى 44.6 في المائة خلال 2017.

وأوضحت الوثيقة أن المغرب ليس من الدول التي توفر لمواطنيها دواء “نالكسون”، الذي يستخدم لمواجهة آثار تعاطي جرعات زائدة من المواد الآفيونية؛ لكن مؤسسات المجتمع المدني قد توفر، في بعض الأحيان، هذا الدواء.

ويُظهر تقرير البرنامج أن من بين 10.4 ملايين شخص تعاطوا المخدرات عن طريق الحقن عام 2016، كان أكثر من نصفهم مصابين بالتهاب الكبد الوبائي، ويتعايش ثُمنهم مع فيروس نقص المناعة البشرية في الوقت نفسه.

ويوضح التقرير أن “ضمان توفير خدمات شاملة للحد من الضرر، بما في ذلك برامج الحقن بالإبر وعلاج إدمان المخدرات واختبار وعلاج فيروس نقص المناعة البشرية، سيدفع بالتقدم في وقف الإصابات الجديدة بالفيروس بين متعاطي المخدرات”.

ووفق بيانات الأمم المتحدة، يُقدر أن خُمس كل السجناء على مستوى العالم يُحتجزون بسبب جرائم متعلقة بالمخدرات، حوالي 80 في المائة منهم لحيازة المخدرات للاستخدام الشخصي. وفضلا عن ذلك، تحتفظ 35 دولة بعقوبة الإعدام فيما يتعلق بالجرائم المرتبطة بالمخدرات، حسب التقرير.

ويدعو البرنامج الأممي المعني بفيروس نقص المناعة البشرية إلى توفير التمويل الكافي لبرامج حقوق الإنسان والخدمات الصحية، التي تشمل برامج الحد من الضرر وخدمات فيروس نقص المناعة البشرية، والاستجابات التي يقودها المجتمع المحلي، والتصدي لوصمة العار والتمييز المتصلين بالمخدرات والإيدز.

كما يحث البرنامج على إشراك المجتمع المدني بشكل كامل، كمصدر أساسي للمعلومات، وتوفير خدمات التعبئة وغيرها من الخدمات التي يقودها المجتمع، لا سيما في الأماكن التي تغيب فيها السياسات وتنتشر فيها الممارسات القمعية.

المزيد من مقالات:


   لا يوجد أي تعليق ل “تقرير: 29% من المغاربة يتعاطون لمخدرات الحقن”

أضف تعليقك









الآراء الواردة في التعليقات لا تعبر إلا عن آراء أصحابها

 شاركنا على جوجل بلس 

قناة ماروك برس

إعلان

أفضل المقالات

صورة و تعليق

326701benkiranetime-322531796326701.png

المزيد...

الصحافة



النهار المغربية بيان اليوم رشيد ماروك برس ماروك برس هسبريس إيلا�? الاحدات المغربية التجديد الشرق الأوسط الصباح العلم المساء المغربية المنتخب