ان كنت ترغب باختيار هده النسخة بشكل دائم، اضغط على: عربي  | Français  - English           
اخبار 24 ساعة
مقالاث مشابهة

هذه المقاصد السياحية المفضلة لدى “جيل الألفية”

المصدر:  | 28 أغسطس 2018 | عالم |

891094PARIS-OUV-475315028891094.png

عندما يتعلق الأمر بالسفر، يفضل 80 بالمائة من “جيل الألفية” زيارة بلدان مختلفة، فمنهم من يفضل إحياء تاريخ فريق البيتلز في ليفربول، أو السباحة في الشواطئ التايلاندية ببوكيت، أو الاستمتاع بمقابلة رومانسية في برج إيفل بباريس، فتلك هي بعض الخيارات المفضلة لديهم.

و”جيل الألفية” دائما ما يفضل السفر لأنه ليس من النوع الذي يفضل البقاء في المنزل. ووفقا للتقرير الذي أعدته شركة “سكاي سكانر” للخدمات السياحية، فإن 62 بالمائة من هؤلاء الشباب يسافرون مرتين إلى خمس مرات خلال العام، و10 بالمائة من بينهم يسافرون بين ست وعشر مرات في العام الواحد.

وأضاف المصدر نفسه أن 80 بالمائة منهم يفضلون المقاصد الدولية، أو بمعنى آخر يسافرون خارج بلادهم الأم. وأشارت الإحصائيات إلى أن الولايات المتحدة ونيوزيلندا هما المكانان اللذان يفضلهما هؤلاء الشباب.

باريس (فرنسا):

من الواضح أن هناك أشياء لا تتغير ويتم توارثها جيلا بعد جيل، وهذا هو حال العاصمة الفرنسية باريس، التي تسمى “مدينة الحب”، حيث يحيطها قدر كبير من الرومانسية يشجع الأزواج على التقاط الصور تحت برج إيفل.

وتتمتع تلك المدينة، أيضا، بوجود العديد من الأماكن السياحية الجذابة مثل نهر السين، وجسوره الشهيرة، وكاتدرائية نوتردام، وكنيسة ساكري كور، أو صالة العروض الأشهر في العالم “مولان روج”، وأيضا العديد من أماكن التنزه مثل الشانزليزيه، وهو من أرقى وأفخم الشوارع السياحية والتجارية في العالم، وكذلك قوس النصر، وحي مونمارتر، أعلى أحياء باريس من حيث الارتفاع.

بوكيت (تايلاند)

تعد بوكيت، التي تقع على بعد 862 كيلومترا جنوب العاصمة التايلاندية بانكوك، أحد الأماكن الخلابة، حيث يفضل “جيل الألفية” الاستمتاع بالشمس والشاطئ، ولكن في أحد الأماكن غير العادية.

فجزيرة كورال كو هي أو شواطئ كاتا وكارون وسورين أو جزر راشا، تعد بعض من أكبر شواطئها الخلابة.

وفي شاطئ برومثيب يمكن للفرد الاستمتاع بأفضل المشاهد على الإطلاق، ومنها غروب الشمس، الذي لا تحتاج صوره إلى أي تعديل على تطبيق “إنستغرام”.

كما تمتلك بوكيت معالم أخرى مثل المتحف المحلي، وبعض التماثيل الرمزية مثل نصب “البطلتين”.

ليفربول (بريطانيا):

تعتبر ليفربول – مهد فريق البيتلز- أحد أهم المدن في إنجلترا، فهناك وتحديدا في مباني “بيير هيد”، التي تقع على ضفاف نهر الميرزي، يوجد تمثال لفريق الروك الأسطوري. ويوجد بتلك بالمدينة، أيضا، “نادي كافيرن”، وهو أول مسرح قدم به الفريق عروضا.

كما تضم مدينة ليفربول كاتدرائيتين يرغب جميع المسافرين في زيارتهما، هما كاتدرائية ليفربول وكاتدرائية ميتروبوليتان، بالإضافة إلى متاحف مختلفة مثل المتحف الوطني المخصص للتاريخ المحلي، والمتحف البحري، ومعرض “تيت” للفنون، إضافة إلى مبنى الليفر الملكي التاريخي، الذي يعد أحد الأماكن السياحية الأكثر زيارة.

خليج بايرون (أستراليا):

وتقدم بلدة خليج بايرون، التي تقع بولاية نيوساوث ويلز، رحلة دولية أخرى للاستمتاع بالسياحة الشاطئية في “عصر جديد” من الاسترخاء، وهو نمط مثالي لرحلة تجمع بين السحر الاستوائي والابتعاد عن الجميع في منتجع صحي جيد.

وفي هذا المكان يمكن لـ”جيل الألفية” أن يحظى بالكثير من الصور التذكارية أثناء السباحة مع الدلافين أو زيارتهم للأسواق التقليدية أو أثناء تجولهم داخل الغابة المطيرة أو استكشافهم شواطئ الساحل المركزي الخضراء والتقاط الصور “السيلفي” في فنارة “كيب بايرون تراك”.

نابولي (إيطاليا):

وتعد نابولي مزيجا من الفن والثقافة والسياحة، حيث تقدم كل ما هو ممكن لجذب السائحين إليها، وإرضاء كل من يسافر إليها. بالإضافة إلى أن “جيل الألفية” بإمكانه استكشاف الطعام المحلي للبلاد، الذي تتصدره بالتأكيد الأكلة الشهيرة “بيتزا”.

كما يوجد بها الكثير من المناطق، التي تجذب السائحين مثل المدينة التي تقع تحت الأرض، والحي الإسباني، وجبل فيزوف، ومدينة بومبي الرومانية، ومعرض أومبيرتو الأول للتسوق، بالإضافة إلى الشواطئ الخاصة ذات الرمال السوداء.

المزيد من مقالات:


   لا يوجد أي تعليق ل “هذه المقاصد السياحية المفضلة لدى “جيل الألفية””

أضف تعليقك









الآراء الواردة في التعليقات لا تعبر إلا عن آراء أصحابها

 شاركنا على جوجل بلس 

قناة ماروك برس

إعلان

أفضل المقالات

الصحافة



النهار المغربية بيان اليوم رشيد ماروك برس ماروك برس هسبريس إيلا�? الاحدات المغربية التجديد الشرق الأوسط الصباح العلم المساء المغربية المنتخب