ان كنت ترغب باختيار هده النسخة بشكل دائم، اضغط على: عربي  | Français  - English           
مقالاث مشابهة

تردي الأوضاع يخرج نشطاء إلى الاحتجاج بـ”إيتزر”

المصدر:  | 8 فبراير 2018 | الأولى, جهات |

838571midelt-etizar2-954570025838571.png

لم تثن قساوة المناخ والانخفاض الواضح في درجة الحرارة والتساقط الكثيف للثلوج، نشطاء منطقة إيتزر بإقليم ميدلت عن الخروج إلى الشارع للاحتجاج على الأوضاع المتردية في مختلف المجالات، ولإسماع صوتهم للمسؤولين عن مختلف القطاعات.

الوقفة الاحتجاجية التي استجاب لندائها يوم أمس الأربعاء العشرات من نشطاء البلدة بدعوة من تنسيقية الكرامة بإيتزر، وشارك فيها الرجال كما النساء أمام مقر الجماعة، رفعوا خلالها لافتات وشعارات تترجم مطالبهم الاجتماعية، مطالبين برد الاعتبار للمنطقة التي طالها النسيان منذ زمان، ورفع التهميش والإقصاء وخلق تنمية مستدامة بالمنطقة.

ومن جملة الشعارات المرفوعة في وقفة أمس وصدحت بها حناجر المحتجين: “مناضلون صامدون.. على التضحية عازمون”، و”بالوحدة والتضامن.. اللي بغيناه يكون يكون”، و”هذا عار هذا عار.. إيتزر في خطر”، وغيرها من الشعارات والرسائل الموجهة إلى المسؤولين القائمين على الشأن المحلي بمنطقة إيتزر.

وفي هذا الإطار، أورد واحد من النشطاء المشاركين في الوقفة، في اتصال هاتفي بالجريدة، أن تداعيات هذه الوقفة مردها إلى سوء تدبير المنطقة من قبل المنتخبين المحليين، وإلى الحضيض الذي وصلت إليه البلدة في كافة المستويات الاجتماعية والاقتصادية، وإلى البطالة المتفشية في صفوف الشباب، خصوصا حاملي الشواهد منهم، زد على ذلك الزبونية والمحسوبية في التعاطي مع ملفات المواطنين داخل الإدارة.

وفي السياق ذاته، أصدرت تنسيقية الكرامة بإيتزر بيانا تتوفر “هسبريس” على نسخة منه، تطالب من خلاله بـ”فتح تحقيق جاد ومسؤول في كل الملفات العالقة المحلية بإيفاد لجان المحاسبة والمتابعة”، علاوة على “استفادة المنطقة وساكنتها من جميع برامج الدولة جهويا ووطنيا”، فضلا عن “مطالبة عامل الإقليم بإعادة ترتيب أوراق ملف إعادة إسكان قاطني القصر القديم بغرض التعجيل بطي هذا الملف السائد”، بالإضافة إلى “فك العزلة الناتجة عن تراكم الثلوج عن الدواوير المحاصرة”، مؤكدة أنها على أهبة الاستعداد “لخوض أشكال نضالية سلمية إلى غاية تحقيق المطالب المشروعة”.

وتجدر الإشارة إلى أن إيتزر شهدت وفاة خمسينية لقيت حتفها بعدما انهار منزلها عليها، إثر التساقطات الثلجية الكثيفة التي شهدتها مختلف مناطق الأطلسين الكبير والمتوسط، لتكون الوفاة المفجعة هي النقطة التي أفضت كأس الاحتجاجات بالمنطقة، زد على ذلك مشاكل ذات طابع اجتماعي وتحتاج إلى حلول مستعجلة حسب مصادر الجريدة.

المزيد من مقالات:


   لا يوجد أي تعليق ل “تردي الأوضاع يخرج نشطاء إلى الاحتجاج بـ”إيتزر””

أضف تعليقك









الآراء الواردة في التعليقات لا تعبر إلا عن آراء أصحابها

 شاركنا على جوجل بلس 

قناة ماروك برس

إعلان

أفضل المقالات

صورة و تعليق

326701benkiranetime-322531796326701.png

المزيد...

الصحافة



النهار المغربية بيان اليوم رشيد ماروك برس ماروك برس هسبريس إيلا�? الاحدات المغربية التجديد الشرق الأوسط الصباح العلم المساء المغربية المنتخب