ان كنت ترغب باختيار هده النسخة بشكل دائم، اضغط على: عربي  | Français  - English           
مقالاث مشابهة

“تضامن” يجرّ محاميا إلى المجلس التأديبي بخريبكة

المصدر:  | 12 أكتوبر 2017 | الأولى, مجتمع |

800842avocats-714534699800842.png

بعد إقدام عز الدين فدني على دعوة زملائه المحامين بهيئة خريبكة إلى تنظيم وقفة تضامنية مع عبد الصادق البوشتاوي، عضو هيئة دفاع معتقلي حراك الريف، ونشر تدوينة “فيسبوكية” حول منع الشكل التضامني، وجد المعني بالأمر نفسه في مواجهة نقيب هيئة المحامين بخريبكة، مع الإحالة على المجلس التأديبي.

وتوصل عز الدن فدني من مكتب النقيب بـ”أمر باستدعاء للمجلس التأديبي”، يُشار من خلاله إلى أن “النقيب استدعى المعني بالأمر ومحام آخر بخصوص الدعوة الموجهة إلى الزملاء بالهيئة من أجل تنظيم وقفة تضامنية بمختلف المحاكم الابتدائية بالدائرة القضائية مع الأستاذ البوشتاوي وكذا معتقلي الرأي والمطالبات الاجتماعية”، منبّها إلى أن “مثل هذه المبادرات يجب أن يشعر بها المجلس، وأن تحظى بموافقته المسبقة كما تقتضي بذلك الضوابط المهنية”.

وأضافت المراسلة، تتوفر هسبريس على نسخة منها، أنه بعد انتهاء اللقاء بين النقيب والمحامييْن، نشر عز الدين فدني تدوينة على مجموعة من الفضاءات الإلكترونية، “فيسبوك” و”واتساب”، جاء فيها “في وقت فاصل من هذا اللقاء، تبين لي أن الوقفة قد حضرها بدلا عن المحامين عناصر الأجهزة الأمنية المدنية”، كما تضمنت عبارة “أحسست أن الجهات المهنية بانتهاكات حقوق الإنسان قد كان لها دخل غير مباشر في المنع، مستغلة علاقة الاحترام التي تجمعنا بالنقيب”.

وأجرى نقيب هيئة المحامين لقاء آخرا مع المعني بالأمر من أجل استفساره عن فحوى التدوينة، طارحا أسئلة من قبيل “هل تتهم النقيب بأنه تلقى تعليمات من جهة معينة لإصدار قرار المنع المزعوم؟ وهل تتهم النقيب بالعمالة للجهات المنتهكة لحقوق الإنسان، وأنه تم توظيفه من طرف هذه الجهات لمنع الوقفة؟”، فيما كان جواب المحامي فدني: “هذا إحساس راودني فقمت بتدوينه ونشره”، بحسب مضمون المراسلة.

وجاء الاستدعاء إلى المجلس التأديبي، بحسب المراسلة ذاتها، “نظرا لما تحمله التدوينة من إساءة وإخلال بالاحترام الواجب لنقيب الهيئة، وبناء على مقتضيات المادة 69 من قانون المهنة، وبناء على قرار مجلس الهيئة القاضي باستدعاء المعني بالأمر للمثول أمام مجلس الهيئة بصفته مجلسا تأديبيا للنظر في المخالفات المهنية المرتكبة من طرفه، والتي تتمثل في عدم احترام مؤسسة النقيب، وعدم التقيد بما تفرضه الأعراف والتقاليد المهنية والأخلاق الحميدة في التعامل مع النقيب”.

وتم تحديد يوم الاثنين 23 من أكتوبر الجاري موعدا لعقد المجلس التأديبي في تمام الساعة الثانية عشر زوالا، فيما أشارت الوثيقة الموقعة من طرف نقيب هيئة المحامين بخريبكة، والكاتب العام للهيئة ذاتها، إلى أن “المجلس التأديبي سينعقد بمقر الهيئة بالمحكمة الابتدائية بخريبكة، مع إمكانية تنصيب محام لمؤازرتكم”.

المزيد من مقالات:


   لا يوجد أي تعليق ل ““تضامن” يجرّ محاميا إلى المجلس التأديبي بخريبكة”

أضف تعليقك









الآراء الواردة في التعليقات لا تعبر إلا عن آراء أصحابها

 شاركنا على جوجل بلس 

قناة ماروك برس

إعلان

أفضل المقالات

صورة و تعليق

326701benkiranetime-322531796326701.png

المزيد...

الصحافة



النهار المغربية بيان اليوم رشيد ماروك برس ماروك برس هسبريس إيلا�? الاحدات المغربية التجديد الشرق الأوسط الصباح العلم المساء المغربية المنتخب