ان كنت ترغب باختيار هده النسخة بشكل دائم، اضغط على: عربي  | Français  - English           
مقالاث مشابهة

إقصاء تلاميذ “تولوالت” من الدعم يغضب الآباء

المصدر:  | 13 سبتمبر 2017 | الأولى, جهات |

791555elevesmaroc-844585340791555.png

بعد أيام على إعطاء الانطلاقة الرسمية للموسم الدراسي الحالي بإقليم تنغير، خرجت مجموعة من الجمعيات التربوية والهيئات النقابية التعليمية عن صمتها، للتعبير عن استنكارها لما أسمتها بالاختلالات الكبيرة التي واكبت الدخول المدرسي لهذه السنة، بالرغم من التدابير الجديدة التي جاءت بها الوزارة المعنية لإنجاح هذا الموسم.

وفي هذا الإطار، وجهت جمعية آباء وأولياء التلاميذ بمجموعة مدارس تولوالت، الواقعة بالنفوذ الترابي لجماعة اكنيون، شكاية مكتوبة إلى عامل إقليم تنغير، حول “عدم استفادة التلاميذ القادمين من دوار تولوالت لمتابعة دراستهم بإعدادية وثانوية عسو أوبسلام من منحة الدعم المدرسي وإقصائهم من الاستفادة من السكن والمأكل في دار الطالب”.

وأوضحت الجمعية المذكورة، في شكايتها التي تتوفر جريدة هسبريس الإلكترونية على نسخة منها، أنه “من خلال اللائحة المرفقة بالشكاية يلاحظ أن بعض التلاميذ يستفيدون من المأكل والمبيت والبعض الآخر وهم المتضررين يستفيدون فقط من وجبة الغداء، وحرمانهم من العشاء والمبيت”، وزادت: “هناك فئة من التلاميذ مقصية بشكل نهائي”.

وكشفت الشكاية ذاتها “أن غالبية التلاميذ والتلميذات يدرسون بعيدا عن منازل أسرهم بحوالي 50 كيلومترا، عبر طرق جبلية وعرة وغير معبدة”، متسائلة: “كيف لتلاميذ في عمر الـ12 سنة أن يتدبروا أمر العشاء والمبيت بالليل بعيدا عن العائلة”، مشيرة إلى “أن المكان الذي توجد فيه ثانوية عسوا وبسلام لا يتوفر على محلات للكراء، بالرغم من أن إمكانات أغلبية العائلات متواضعة وفقيرة؛ وهو ما قد يتسبب في قرار بعض الأسر بفصل أبنائهم من مقاعد الدراسة نتيجة غياب الإمكانات المادية”، وفق ما جاء في الشكاية المذكورة.

وأضافت الشكاية “أن هناك بعض الحالات تنقطع فيها السبل، نتيجة الفيضانات والثلوج؛ وهو ما يجعل سكان دوار تولوالت والدواوير الموجودة على طول المسلك الطرقي يعيشون في عزلة تامة عن العالم الخارجي، ما يضع الأسر في محنة بعيدين عن فلذات أكبادهم، خصوصا أن وسائل النقل المتوفرة في الدوار تنتقل إلى اكنيون مرة واحدة في الأسبوع”.

وطالبت الجمعية المعنية، في شكايتها الموجهة إلى المسؤول الأول على إقليم تنغير، بالتدخل من أجل إنقاذ التلاميذ المقصيين من شبح الهدر المدرسي، ودعت إلى ضرورة إعطاء الأولوية للتلاميذ القادمين من المناطق البعيدة للاستفادة من الدعم المدرسي أو السكن والمأكل بدار الطالب والطالبة.

المزيد من مقالات:


   لا يوجد أي تعليق ل “إقصاء تلاميذ “تولوالت” من الدعم يغضب الآباء”

أضف تعليقك









الآراء الواردة في التعليقات لا تعبر إلا عن آراء أصحابها

 شاركنا على جوجل بلس 

قناة ماروك برس

إعلان

أفضل المقالات

صورة و تعليق

326701benkiranetime-322531796326701.png

المزيد...

الصحافة



النهار المغربية بيان اليوم رشيد ماروك برس ماروك برس هسبريس إيلا�? الاحدات المغربية التجديد الشرق الأوسط الصباح العلم المساء المغربية المنتخب