ان كنت ترغب باختيار هده النسخة بشكل دائم، اضغط على: عربي  | Français  - English           
مقالاث مشابهة

رفاق الزفزافي يؤجلون معركة “الأمعاء الفارغة”

المصدر:  | 11 يوليو 2017 | الأولى, مجتمع |

772079zefzafi-soutien-al-hoceima-971598608772079.png

بعدما كان مقررا تنفيذه أمس الاثنين، أعلن المعتقلون على خلفية “حراك الريف”، بمن فيهم من يوصفون بقادة الحراك أو “الزفزافي ومن معه”، المودعون بالسجن المحلي عين السبع بالدار البيضاء، تأجيل دخولهم في إضراب مفتوح عن الطعام إلى الاثنين القادم.

ورغم أن شعار الإضراب المؤجل تغير إلى “معركة الحرية” بعدما كان “إما البراءة أو الشهادة”، إلا أن المعتقلين على ذمة التحقيق، المقدر عددهم بنحو 50 متابعا، قالوا في بلاغ: “نحن معتقلي الحراك الشعبي السلمي بالريف المرحلين إلى الدار البيضاء (قررنا) خوض معركة الحرية عبر الدخول في إضراب مفتوح عن الطعام انطلاقا من يوم 17 يوليوز 2017، بهدف الدفاع عن براءتنا من الملفات المطبوخة التي لُفِّقت لنا فيها تهم خطيرة واهية وباطلة”.

تفاعلا مع ذلك، اعتبرت مندوبية السجون حديث مصادر حقوقية مقربة من ملف معتقلي الحراك الشعبي بالريف عن تنفيذهم لإضراب عن الطعام من داخل سجن عين السبع 1، الشهير بـ”عكاشة”، مجرد “ادعاءات عارية من الصحة”، مضيفة أن أحدا من المعتقلين “لم يتقدم بما يفيد دخوله في الإضراب عن الطعام”، مضيفة: “يعيشون حياتهم اليومية بصفة عادية ويتناولون وجباتهم بصفة منتظمة، سواء المقدمة من طرف الإدارة كحصص غذائية نظامية أو تلك المسلمة إليهم من طرف ذويهم أثناء الزيارة العائلية”.

وفي وثيقة حملت توقيع “عائلات معتقلي حراك الريف السلمي المرحلين إلى الدار البيضاء”، طالبت العائلات “بضرورة إطلاق سراحهم”، مع “دعمنا المطلق واللامشروط للمناضلة الفنانة أيقونة الحراك سليمة الزياني (سيليا) في محنتها داخل السجن الانفرادي، والذي ترتب عنه تدهور وضعيتها الصحية والنفسية. ونحمل الدولة كامل المسؤولية عما ستؤول إليه حالتها. كما نطالب بالإطلاق الفوري لسراحها”.

وشددت العائلات على ضرورة تحسين وضعية معتقلي الحراك الشعبي بالريف داخل السجن “فورا والتعامل معهم كمعتقلين سياسيين”، داعية إلى فتح تحقيق نزيه وجدي “في قضية التعذيب الذي تعرض له معتقلو الحراك الشعبي السلمي بالريف، على إثر التقرير الذي أعده المجلس الوطني لحقوق الإنسان وغيره من التقارير التي أنجزتها الهيئات والمنظمات الحقوقية الوطنية والدولية، مع ما سيترتب عن هذا التحقيق من تحديد للمسؤوليات وترتيب للجزاءات”.

ورغم أن الوثيقة تجاهلت رسالة الزفزافي التي وجهها إلى الرأي العام وإلى ساكنة الحسيمة ودعوته إلى الاستمرار في الاحتجاج والحفاظ على السلمية، فإنها أشادت بما وصفته “صمود الجماهير الشعبية في ميدان النضال، سواء بالريف أو بالدياسبورا أو على امتداد ربوع الوطن، دفاعا عن براءة المعتقلين والمطالبة بإطلاق سراحهم بدون شرط، مع توقيف الاختطافات والمتابعات في حق المتظاهرين السلميين”.

المزيد من مقالات:


   لا يوجد أي تعليق ل “رفاق الزفزافي يؤجلون معركة “الأمعاء الفارغة””

أضف تعليقك









الآراء الواردة في التعليقات لا تعبر إلا عن آراء أصحابها

 شاركنا على جوجل بلس 

قناة ماروك برس

إعلان

أفضل المقالات

صورة و تعليق

326701benkiranetime-322531796326701.png

المزيد...

الصحافة



النهار المغربية بيان اليوم رشيد ماروك برس ماروك برس هسبريس إيلا�? الاحدات المغربية التجديد الشرق الأوسط الصباح العلم المساء المغربية المنتخب