ان كنت ترغب باختيار هده النسخة بشكل دائم، اضغط على: عربي  | Français  - English           
مقالاث مشابهة

مشفى الحاجب ينتظر أطرا تعالج معاناة الحوامل

المصدر:  | 21 سبتمبر 2016 | جهات |

تعاني الحوامل بإقليم الحاجب من مشاكل عديدة في التنقل بين مدينتي مكناس وفاس، انطلاقا من المستشفى الإقليمي ولي العهد الأمير مولاي الحسن، للبحث عن طبيب مختص في التوليد.

ويوجد طبيب واحد مختص في التوليد بمستشفى الحاجب، يشتغل من الثامنة والنصف صباحا حتى الرابعة والنصف مساء، في حين يعيش قسم التوليد بالمستشفى 16 ساعة كل يوم دون طبيب، ما يسبب مضاعفات خطيرة للحوامل أثناء الوضع وبعده.

وحسب مصادر طبية رفضت كشف هويتها، فإن انعدام بعض الأجهزة، وخصوصا جهاز التعقيم، ومستودع الدم، وقسم الإنعاش بالمستشفى، يزيد من تأزم الوضع.

وقالت رحمة، وهي حبلى من مدينة سبع عيون، في تصريح لهسبريس: “ذهبت للوضع بمستشفى الحاجب، لكن مسؤوليه رفضوا استقبالنا بسبب عدم وجود طبيب، فتوجهنا مرة أخرى إلى مستشفى ‘بانيو’ بمكناس حيث رفض استقبالنا كذلك لعدم وجود طبيب المداومة، ولم نجد طبيبا حتى وصلنا إلى مدينة فاس.. وما زاد الطين بلة هو سوء المعاملة التي قوبلنا بها من طرف المولدات بالحاجب ومكناس، كأننا في مخفر للدرك أو الشرطة”.

وقال نور الدين النعاس، المدير المؤقت بمستشفى ولي العهد الأمير مولاي الحسن بالحاجب، في تصريح لهسبريس: “نبذل مجهودا ونشتغل بشكل مسترسل لتعويض النقص الحاصل في الموارد البشرية والتجهيزات الطبية، في انتظار دعم المستشفى بالموارد البشرية وكل ما ينقصه من تجهيزات ومعدات طبية”.

المزيد من مقالات:


   لا يوجد أي تعليق ل “مشفى الحاجب ينتظر أطرا تعالج معاناة الحوامل”

أضف تعليقك









الآراء الواردة في التعليقات لا تعبر إلا عن آراء أصحابها

 شاركنا على جوجل بلس 

قناة ماروك برس

إعلان

أفضل المقالات

صورة و تعليق


المزيد...

الصحافة



النهار المغربية بيان اليوم رشيد ماروك برس ماروك برس هسبريس إيلا�? الاحدات المغربية التجديد الشرق الأوسط الصباح العلم المساء المغربية المنتخب