ان كنت ترغب باختيار هده النسخة بشكل دائم، اضغط على: عربي  | Français  - English           
مقالاث مشابهة

“الجماعة” تحذر من الاغترار بالاستقرار .. وتستدل بمصير بن علي

المصدر:  | 23 يونيو 2014 | الأولى, سياسة |

446603abbadi-276076885446603.png

حذرت جماعة العدل والإحسان الدولة من “الاغترار بالاستقرار والسكون” الذي يسود المجتمع، ضاربة المثل بالنظام التونسي في عهد زين العابدين بن علي، حيث سقط بسرعة كبيرة رغم “الاستقرار” و”الإصلاحات الاقتصادية”، والدعم غير المشروط الذي كان يتلقاه من المحيط الدولي والإقليمي”.

ونبهت “العدل والإحسان”، بمناسبة عقدها مجلس الشورى في دورته 15 يومي السبت والأحد، إلى أن الهشاشة الاقتصادية والاجتماعية وسوء تعليم ملايين الشباب، واستمرار الاعتقال السياسي وتوظيف القضاء وتعنيف المعطلين والاحتجاجات الاجتماعية السلمية، وقمع الأصوات الحرة، قنابل تهدد البلد في أية لحظة”.

وأكدت الجماعة، في بلاغ لمجلس الشورى توصلت به هسبريس، أنه “لا إصلاح على الإطلاق مع استمرار الاستبداد والفساد”، قبل أن تصف الدستور بكونه “دستور غامض جدا ومفتوح على كل التأويلات، بل سيفتح على أخطر التأويلات يوم يشعر الاستبداد أن العاصفة مرت”.

ورفضت الجماعة أن يتم إرساء إصلاحات اقتصادية على حساب الاستقرار الاجتماعي، مشيرة أنها “جريمة كبرى أن يجازى المعتدون الناهبون مرتين، وتعاقب الطبقات الشعبية مرتين”، قبل أن تشدد على أنه “لا مساءلة ولا محاسبة لمن كانوا السبب المباشر والفاعل في ما آلت إليه الأوضاع” وفق تعبير البلاغ.

وخلص اجتماع مجلس الشورى للجماعة إلى أن الحل للخروج من الوضعية الراهنة “المفتوحة على أسوأ الاحتمالات”، يتمثل في الحوار الصادق بين كل الشرفاء بعيدا عن المصالح الشخصية والحزبية”، مردفا أن “مصالح الشعب ومستقبل البلد أكبر بما لا يقاس من منافسات انتخابية أو مقاعد برلمانية أو كراسي وزارية”.

وكان مجلس الشورى قد استهل أشغاله بمداخلة محمد عبادي، الأمين العام للجماعة، تطرق فيها إلى ما اعتبره معوقات أمام تنزيل الشورى، متمثلة في الاستبداد نظاما للحكم، وفي المعاصي والإثم ظاهره وباطنه سلوكا في حياة الأفراد”.

ويعتبر مجلس الشورى أعلى هيئة تشريعية وتقريرية في الجماعة، فهو الذي يقيم أداءها العام، ويفصل في قضاياها الكبرى واستراتيجياتها العامة، ويقرر استحداث الهياكل ويصدق على القوانين، ويحدد اختصاصات الأجهزة المركزية، وهو المخول له انتخاب الأمين العام للجماعة وأعضاء مجلس الإرشاد.

المزيد من مقالات:


   لا يوجد أي تعليق ل ““الجماعة” تحذر من الاغترار بالاستقرار .. وتستدل بمصير بن علي”

أضف تعليقك









الآراء الواردة في التعليقات لا تعبر إلا عن آراء أصحابها

 شاركنا على جوجل بلس 

قناة ماروك برس

إعلان

أفضل المقالات

صورة و تعليق


المزيد...

الصحافة



النهار المغربية بيان اليوم رشيد ماروك برس ماروك برس هسبريس إيلا�? الاحدات المغربية التجديد الشرق الأوسط الصباح العلم المساء المغربية المنتخب