ان كنت ترغب باختيار هده النسخة بشكل دائم، اضغط على: عربي  | Français  - English           
اخبار 24 ساعة
مقالاث مشابهة

أسبوع الرجاء: "كبوة جواد"

المصدر:  | 30 مارس 2013 | رياضة |

215311photo-2013-03-30-21-39215311.png

البطولة (البيضاء) / عدسة : خاص

شاءت الاقدار أن يختتم فريق الرجاء الرياضي أسبوعه هذا بطعم الهزيمة، وإن كانت الثانية له هذا الموسم فقط، إلا أنها جاءت في ظرف حساس جدا، في وقت كان جل المتتبعين للشأن الكروي ببلادنا يرشحون الأخضر لحسم لقب درع الدوري الوطني المحترف مبكرا، لكن جاءت الرياح بما لا تشتهي سفن الرجاويين.

فقبل أيام قليلة، صرح مدرب الفريق امحمد فاخر عبر موقعنا أنه من المخطيء التحدث عن أمر حسم لقب الدوري منذ الآن لصالح الكتيبة الخضراء، خاصة بعد مباراة المغرب التطواني، وأن المواجهات المتبقية ستحسم في أمر الفائز باللقب، وكل هذا يوضح “حرفنه” الجنرال، وخبرته التي لا تناقش.

هذه الخبرة أو الحرفنة التي تحدثنا عنها، انتقدتها بشدة بعض جماهير الفريق الأخضر، حيث ألقت بعضا من اللوم على الجنرال و عدد من اللاعبين، بعد مواجهة المغرب التطواني، فبعد اتهامها لمتولي ومابيدي وحتى الرباطي بفقدان الجاهزية والتنافسية، ألقت هذه الجماهير اللوم حتى على فاخر، حين قالت أنه أظهر ضعفا تاكتيكيا كبيرا، في عدم قدرته على اختراق دفاع التطوانيين، خصوصا وأنه المسؤول الأول عن الاختيارت التاكتيكية وحتي الفنية، وهو المنوط له اختيار اللاعبين الأساسيين من الاحتياطيين، وهذه الأسباب كلها مجمتمعة كانت سببا وحتى إن كان غير مباشر في تلقي الفريق هزيمته الثانية هذا الموسم.

ردة فعل قد تبدو عادية من بعض هذه الجماهير، لكن يجب أن لا ننسى أن فريق الرجاء لا زال في الصدارة عن أبرز مطارديه، الوداد والجيش الملكي، الأول بست نقاط والثاني بثلاث نقاط، بالطبع في حال فوز الغريم الوداد على فريق الفتح الرباطي يوم الاثنين، وكذلك في انتظار اجراء مباراة العساكر والوداد الفاسي برسم مؤجل هذه الدورة. فكما صرح بذلك فاخر بعد المواجهة، حيث قال “أن هذه الهزيمة ستعيد اللاعبين لأرض الواقع، وأن هذه المواجهة يجب نسيانها والتركيز في مباراة فريق العربي الكويتي يوم الأربعاء القادم، برسم إياب نصف نهائي كأس الاتحاد العربي”، وهذا بالفعل ما يجب أن يفكر فيه اللاعبون حاليا، لأن المسافة التي باتت تفصلهم عن نهائي اللقب الإقليمي، لا تتعدى خطوة واحدة فقط، ويجب اعتبار هزيمة اليوم، كبوة جواد ليس إلا.

المزيد من مقالات:


   لا يوجد أي تعليق ل “أسبوع الرجاء: "كبوة جواد"”

أضف تعليقك









الآراء الواردة في التعليقات لا تعبر إلا عن آراء أصحابها

 شاركنا على جوجل بلس 

قناة ماروك برس

إعلان

أفضل المقالات

صورة و تعليق

326701benkiranetime-322531796326701.png

المزيد...

الصحافة



النهار المغربية بيان اليوم رشيد ماروك برس ماروك برس هسبريس إيلا�? الاحدات المغربية التجديد الشرق الأوسط الصباح العلم المساء المغربية المنتخب