ان كنت ترغب باختيار هده النسخة بشكل دائم، اضغط على: عربي  | Français  - English           
مقالاث مشابهة

الملك محمد السادس يحل بعاصمة الغابون آخر محطة في جولته الأفريقية

المصدر:  | 27 مارس 2013 | سياسة |

حل الملك محمد السادس يوم الإثنين 25 مارس 2013 بليبرفيل٬ في زيارة رسمية لجمهورية الغابون٬ وهي المحطة الأخيرة ضمن جولته الإفريقية والتي سبق أن قادته الى كل من السنغال وجمهورية الكوت ديفوار.
ووجد الملك في استقباله٬ لدى نزوله من الطائرة بمطار ليون امبا الدولي بليبرفيل٬ الرئيس الغابوني علي بونغو أونديمبا.
وأكد الوزير الأول الغابوني رايموند ندونغ سيما أول أمس الإثنين أن الزيارة التي يقوم بها الملك محمد السادس إلى ليبروفيل تعد فرصة لتقييم العلاقات بين المغرب والغابون٬ وتعميق التشاور حول القضايا الإقليمية.وقال ندونغ في تصريح للصحافة «عندما يلتقي الأصدقاء٬ يكون ذلك مناسبة لاستعراض مختلف أوجه العلاقات بينهم «مشيرا إلى أن الغابونيين « فرحون بقدوم الملك محمد السادس».
وتعيش العاصمة الغابونية ليبرفيل٬ منذ عدة أيام٬ على إيقاع الزيارة الملكية حيث زينت شوارعها بصور ضخمة للملك محمد السادس والرئيس علي بونغو.
هذا وكان الملك قام بعدة زيارات إلى الغابون منها التي كانت بتاريخ 31 غشت – فاتح شتنبر و 10-11 شتنبر 2002 شملت مباحثات سياسية مع الرئيس عمر بانغو، وفي يونيو 2004 زار محمد السادس الغابون في إطار صداقة وعمل للغابون ضمن جولة إفريقية كلا من البنين والكاميرون والنيجر والسينغال.
وفي فبراير 2005 تميزت زيارة الملك محمد السادس للغابون بترؤس ملك المغرب والرئيس الغابوني الحاج عمر بانغو أونديمبا مراسم تقديم حصيلة التداريب الصحية المغربية الغابونية التي أطلق عليها اسم «موغياما»٬ أي قوس قزح باللهجة المحلية. كما قام الملك بزيارة لمختلف مرافق المستشفى الميداني بمواندا. كما أشرف الملك محمد الساسد على تدشين مركز لتصفية الدم، وتم أيضا التوقيع على أربع اتفاقيات تهدف إلى تمتين وتقوية الإطار القانوني للتعاون القائم بين المملكة المغربية والجمهورية الغابونية. وسلم الملك خلال تلك الزيارة مجموعة من المصاحف القرآنية لإمام المسجد٬ كما قدم نسخة من المصحف الحسني من الحجم الكبير للرئيس الغابوني الحاج عمر بونغو أونديمبا ولنجله علي بونغو. وفي فبراير 2006 قام ملك المغرب بزيارة خاصة لجمهورية الغابون٬ في إطار جولة إفريقية قادته إلى كل من غامبيا والكونغو.
ويشار إلى أن المغرب أبرم عدة اتفاقيات للتعاون مع الغابون منذ سنة 1999 حتى سنة 2011 بلغ عددها حوالي 15 اتفاقية متنوعة بين الجانب الصناعي والتجاري والفلاحي وكذا البيئي والتكوين المهني.
ويلتزم الطرفان بمقتضى الاتفاقات المذكورة٬ بالعمل من أجل تنمية المبادلات وتطوير العلاقات التجارية بين المقاولات والهيئات والتنظيمات الاقتصادية المغربية والغابونية.
جرد بأهم اتفاقيات التعاون الموقعة بين المغرب والغابون
- 3 يونيو 1999 : التوقيع بليبرفيل٬ خلال الزيارة التي قام بها الوزير الأول عبد الرحمان اليوسفي للغابون على اتفاقيتين للتعاون٬ تتعلق الأولى بتشجيع مقاولات الصناعات الصغرى والمتوسطة والثانية بتفادي الازدواج الضريبي.
- 8 يونيو 2000 : التوقيع بالرباط على بروتوكول تنفيذ اتفاقية الصيد البحري بين البلدين وعلى اتفاقية للتعاون في مجال التعليم العالي.
- 3 غشت 2000 : التوقيع بالرباط على اتفاقية للتعاون في المجال الصحي تستفيد بموجبها الجمهورية الغابونية من التكنولوجيا والتجربة المغربيتين في مجال العلاجات الطبية والبرمجة الوقائية٬ بالإضافة إلى تكوين أطباء غابونيين مقيمين وممرضين وتقنيين في الميدان الصحي.
- 13نونبر 2000 : التوقيع بالرباط على ثلاث اتفاقيات بين المركز المغربي لإنعاش الصادرات ووكالة إنعاش المقاولات الصغرى والمتوسطة بالغابون.
- 21 يونيو 2004 : التوقيع بليبرفيل ٬تحت رئاسة صاحب الجلالة الملك محمد السادس والرئيس الغابوني الحاج عمر بونغو ٬على اتفاق لإنعاش وحماية الاستثمارات المتبادلة بين المغرب والغابون .
- 24 فبراير 2005 : التوقيع بليبرفيل ٬ تحت رئاسة صاحب الجلالة الملك محمد السادس والرئيس الغابوني الحاج عمر بونغو أونديمبا على أربع اتفاقيات تهدف إلى تمتين وتقوية الإطار القانوني للتعاون القائم بين المملكة المغربية والجمهورية الغابونية. ويتعلق الأمر باتفاقية للتعاون في مجال الصيد البحري٬ ومذكرة تفاهم حول التعاون الصناعي والتجاري٬ وبروتوكول اتفاق للتعاون في مجال التنميط والنهوض بالجودة٬ واتفاق شراكة بين الوكالة الوطنية لتنمية المقاولات الصغرى والمتوسطة بالمملكة المغربية ووكالة تنمية الاستثمارات الخاصة بجمهورية الغابون.
- 26 فبراير 2005 : في أعقاب زيارة قام بها الملك محمد السادس للمركز الاستشفائي بليبروفيل، وقع محمد الشيخ بيد الله وزير الصحة ونظيرته الغابونية بوليت ميسامبو على اتفاقية بين البلدين حول استشفاء المرضى الغابونيين بالمغرب.
- 23 أبريل 2006 : التوقيع بالرباط على بروتوكول للتعاون في الميدان الفلاحي والتنمية القروية بين المغرب والغابون.
-7 يونيو 2006 : المغرب والغابون يوقعان٬ بالرباط٬ اتفاقيتين للتعاون في مجالي البنيات التحتية والإسكان.
- 11فبراير 2007:التوقيع بليبرفيل على اتفاقية تفويت 51 في المائة من رأس مال غابون-تيليكوم (مقاولة عمومية) للفاعل المغربي اتصالات-المغرب.
- 25 شتنبر 2008 : وقعت «شركة سيليلوز» المغرب٬ بليبروفيل٬ اتفاقية مع دولة الغابون لاستغلال وتنمية مزارع لأشجار الأوكاليبتوس.
- 17 يوليوز 2009 : وقع المغرب والغابون ٬بالرباط٬ اتفاقية جديدة تتعلق بخدمات النقل الجوي٬ وعلى اتفاقية تعاون تقني ثنائي في ميدان النقل .
ووقع على هاتين الاتفاقيتين٬ عن الجانب المغربي٬ وزير النقل والتجهيز كريم غلاب٬ وعن الجانب الغابوني٬ وزير النقل والطيران المدني سيلفستر روتانغا.
وتروم الاتفاقية الأولى٬على الخصوص٬ التعيين المتعدد لمؤسسات النقل الجوي ومنح كلا الطرفين ست (6) رحلات أسبوعية وسبع (7) رحلات في مراحل الذروة.
أما الاتفاقية الثانية٬ فتتعلق بانجاز برنامج عمل تتم بلورته من خلال تنظيم زيارات إلى المغرب من أجل الدراسة والاطلاع لفائدة المسؤولين الغابونيين المعنيين٬ بالإضافة إلى تنظيم تكوينات نوعية لفائدة المفتشين الغابونيين في مجال سلامة الطيران الجوي.كما تروم تنظيم بعثات خبراء مغاربة إلى الغابون لتشخيص الوضع الراهن ومواكبة الاستراتيجيات التي سيتم وضعها في مجالات أمن وسلامة الطيران المدني والنقل الطرقي والسلامة الطرقية.
/ و.م.ع.

المزيد من مقالات:


   لا يوجد أي تعليق ل “الملك محمد السادس يحل بعاصمة الغابون آخر محطة في جولته الأفريقية”

أضف تعليقك









الآراء الواردة في التعليقات لا تعبر إلا عن آراء أصحابها

 شاركنا على جوجل بلس 

قناة ماروك برس

إعلان

أفضل المقالات

صورة و تعليق


المزيد...

الصحافة



النهار المغربية بيان اليوم رشيد ماروك برس ماروك برس هسبريس إيلا�? الاحدات المغربية التجديد الشرق الأوسط الصباح العلم المساء المغربية المنتخب