ان كنت ترغب باختيار هده النسخة بشكل دائم، اضغط على: عربي  | Français  - English           
مقالاث مشابهة

ارتفاع صاروخي للحوامل خارج الزواج

المصدر:  | 13 يوليو 2016 | مجتمع |

/* */

جمعيات الأمهات العازبات تعتذر عن استقبال الحالات الجديدة

لم يعد بإمكان جمعيات الأمهات العازبات، استقبال وافدات جديدات ورعايتهن إلى حين الوضع،

بسبب ارتفاع عدد الفتيات الحوامل خارج مؤسسة الزواج.
وأفادت مصادر عليمة أن الطاقة الاستيعابية لإيواء الأمهات العازبات لا تسمح للجمعيات المهتمة برعاية الحوامل سفاحا، على قلتها، بإضافة وافدات جديدات، ما يفسح الطريق أمام نشاط مافيا الاتجار في الرضع، تحت غطــاء تقديم الدعم للحامل والاعتناء بها طيلة فترة الحمل إلى حين الوضع.
وبينما دفعت جمعيات بتعذر استقبالها لحوامل جديدات، بسبب ضعف البنية التحتية والاكتظاظ، اختارت أخرى أن تقلص مدة الاحتضان في الشهرين الأخيرين من الحمل، مع اتفاق مبدئي أهم بنوده عدم تخلي الأم البيولوجية عن المولود أو تسليمه إلى أسرة في ظروف غير قانونية، وهو الاتفاق الذي لا ينال قبول العديد من الأمهات، على اعتبار أنهن يبحثن عن وسيلة للتخلص من الفضيحة ومحو آثارها لبدء حياة جديدة.
وأشارت فتاة تمر من المعاناة نفسها، إلى أنها قضت جل أيام رمضان في البحث عن ملاذ تحتمي به، خوفا من افتضاح أمرها وسط أفراد عائلتها، إلى حين وضع مولودها، دون أن تتمكن من ذلك، إذ أن جل الجمعيات التي زارتها بالبيضاء، اعتذرت لها بدعوى عدم وجود سرير لاستقبالها، فيما أخرى وعدتها بالتكفل بها حين دنو موعد الوضع، بالتدخل لدى مستشفى الولادة وتسهيل الولوج إليه وما يتبع ذلك من إنجاز الوثائق الخاصة بالطفل.
 وتخوفت مصادر “الصباح” من تنامي نشاط مافيا الاتجار في الرضع تحت غطاء الاهتمام بالحوامل خارج غطاء الزواج وتقديم الدعم لهن وإيوائهن إلى حين الوضع، للاستحواذ على المولود، ومن ثمة تصريفه إلى جهــة غير معروفة لتبنيه، مقابل مبالغ مالية، وشرط أن لا تعلم الأم العازبة  بهوية الأسرة التي استقبلت الوليد.
وأسرت المصادر نفسها أن وسيطات هذا النوع من التجارة، يستغللن وضعية الحامل ونفسيتها للاستحواذ على المولود، ومن ثم منحه للأسرة المستقبلة في سرية وخارج كل الضوابط القانونية.
وعلمت “الصباح” أن جمعيات آوت فتيات حبلن أكثر من مرة، ورغم دروس التوعية والتحسيس التي تلقينها، لم يتعظن وظهــرن من جــديد يطرق أبواب مراكز استقبال الأمهات العازبــات للتكفــل بهــن إلى حين الوضع، ما يطرح تســاؤلات عــديدة حول إكراهات تتبع الحالات وواقــع إدمــاج هــذه العينة من النساء.
ومعلوم أن الطاقة الاستيعابية للجمعيات المهتمة بإيواء الأمهات العازبات محدودة، أفضلها يوفر أقل من 100 سرير لا تفي لتغطية 3 في المائة من الطلبات التي ترد على الجمعية الواحدة.
وكان آخر تقرير صدر حول الأمهات العازبات، فضخ المسكوت عنه، وكشف تقاعس الدولة  وعدم تحملها أعباء هذا الإفراز المجتمعي، إذ كشف عن وجود أزيد من  27.199 أما عازبة بالمغرب، وضعن 45.424 طفلا، بل إن 21 في المائة منهن أنجبن ما بين 3 و6 أطفال، وأنه في كل يوم تضع حوالي 83 أما عازبة مولودا خارج مؤسسة الزواج.
المصطفى صفر

 

 

.soc_no a{color:#d6d6d6; font-size:8px;} .soc_yes a{color:#d6d6d6; font-size:8px;display:none;}

المزيد من مقالات:


   لا يوجد أي تعليق ل “ارتفاع صاروخي للحوامل خارج الزواج”

أضف تعليقك









الآراء الواردة في التعليقات لا تعبر إلا عن آراء أصحابها

 شاركنا على جوجل بلس 

قناة ماروك برس

إعلان

أفضل المقالات

صورة و تعليق

326701benkiranetime-322531796326701.png

المزيد...

الصحافة



النهار المغربية بيان اليوم رشيد ماروك برس ماروك برس هسبريس إيلا�? الاحدات المغربية التجديد الشرق الأوسط الصباح العلم المساء المغربية المنتخب