ان كنت ترغب باختيار هده النسخة بشكل دائم، اضغط على: عربي  | Français  - English           
مقالاث مشابهة

الرشوة تسقط مستشارين برلمانيين

المصدر:  | 6 يونيو 2016 | الأولى, جهات |

671461Elections671461.png

/* */

المجلس الدستوري ألغى انتخاب شكيل من “البام” وعيلة من الاستقلال

قضى المجلس الدستوري بإلغاء انتخاب عابد شكيل، برلماني الأصالة والمعاصرة عضوا بمجلس المستشارين،

إثر الاقتـراع الذي أجري بتـاريخ 2 أكتـوبر 2015 لانتخـاب أعضـاء المجلس برســم الهيأة النـاخبة لممثلي المجالس الجمـاعية ومجـالس العمالات والأقاليـم  بجهة الرباط ـ سلا ـ القنيطرة.
كما قضى المجلس بإلغاء انتخاب الاستقلالي عثمان عيلة عضوا بالمجلس ذاته، في نطاق الهيأة الناخبة لممثلي المجالس الجماعية ومجالس العمالات والأقاليم بجهة كلميم – واد نون.
وأمر المجلس في قراريه بتنظيم انتخاب جزئي لشغل المقعدين الشاغرين، طبقا لمقتضيات المادة 92 من القانون التنظيمي المتعلق بمجلس المستشارين.
وارتكز قرار المجلس في إلغاء انتخاب مستشاري “البام”  والاستقلال على اعتبار أن الاقتراع لم يكن حرا وشابته مناورات تدليسية أخلت بمبدأ المساواة بين المرشحين، وأثرت في  إرادة الناخبين وفي نتيجة الاقتراع.
وأوضح قرار المجلس أن الوكيل العام للملك لدى محكمة  الاستئناف بالرباط طالب بإجراء تحقيق في الموضوع، وفتح له ملف بسبب ارتكاب جرائم الرشوة والحصول ومحاولة الحصول على صوت ناخب أو عدة ناخبين بواسطة هدايا أو تبرعات نقدية.
وأسفر التحقيق الذي أجري من قبل قاضي التحقيق في الملف بتاريخ 24 نونبر عن إصدار الأمر بإحالة المطعون في انتخابه على المحكمة الابتدائية بتمارة لمحاكمته بجنحة الحصول أو محاولة الحصول على صوت ناخبين بواسطة تبرعات نقدية، طبقا لمقتضيات المادة 62 من القانون التنظيمي المتعلق بمجلس المستشارين.
وتبين من محضر الضابطة القضائية بولاية أمن الرباط وسلا عدد 204 بتاريخ 5 أكتوبر 2015، أن المكالمتين الهاتفيتين اللتين التقطتا للمعني بالأمر، يومي 30 شتنبر وفاتح أكتوبر 2015 تتضمنان عبارات صريحة ودالة على قبوله تقديم أموال قصد استمالة الناخبين وضمان تصويتهم لفائدته.
وبخصوص المستشار الاستقلالي، أكد المجلس أن العملية الانتخابية المطعون في نتيجتها لم تكن حرة وشابتها مناورات تدليسية أخلت بمبدأ المساواة بين المرشحين، وأثرت في نتيجة الاقتراع.
وأوضح القرار أن محضر الضابطة القضائية، المتعلق بالتقاط وتسجيل مكالمات هاتفية، بناء على أمر قاضي التحقيق بمحكمة الاستئناف بأكادير، أكد أنها كانت تدور حول عرض مبالغ مالية على ناخبين لاستمالتهم للتصويت لفائدة المطعون في انتخابه، وكيفية إيصالها إليهم، كما تضمنت جوابا عن تساؤل للمطعون في انتخابه، تطمينا له من قبل مخاطبه، بأن ناخبي جماعة معينة سيصوتون لفائدته، ما دام مستعدا للاستجابة لطلباتهم.
وأوضح المجلس أن المحكمة الابتدائية بكلميم قضت في الملف بمؤاخذة المطعون في انتخابه من أجل جنحة الحصول ومحاولة الحصول بطريقة مباشرة على صوت ناخب أو عدة ناخبين بفضل هدايا أو تبرعات نقدية أو عينية أو منافع أخرى قصد التأثير بها على تصويتهم، ومعاقبته بخمسة أشهر حبسا موقوف التنفيذ وغرامة نافذة قدرها 20 ألف درهم.
برحو بوزياني

 

.soc_no a{color:#d6d6d6; font-size:8px;} .soc_yes a{color:#d6d6d6; font-size:8px;display:none;}

المزيد من مقالات:


   لا يوجد أي تعليق ل “الرشوة تسقط مستشارين برلمانيين”

أضف تعليقك









الآراء الواردة في التعليقات لا تعبر إلا عن آراء أصحابها

 شاركنا على جوجل بلس 

قناة ماروك برس

إعلان

أفضل المقالات

صورة و تعليق


المزيد...

الصحافة



النهار المغربية بيان اليوم رشيد ماروك برس ماروك برس هسبريس إيلا�? الاحدات المغربية التجديد الشرق الأوسط الصباح العلم المساء المغربية المنتخب