ان كنت ترغب باختيار هده النسخة بشكل دائم، اضغط على: عربي  | Français  - English           
مقالاث مشابهة

اتهام رئيس درك بورزازات بسب قوانين الدولة

المصدر:  | 30 أغسطس 2013 | جهات |

من المقرر أن يصدر الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بورزازات تعليماته، قبل نهاية الأسبوع الجاري، لفتح تحقيق قضائي في شكاية توصل بها، الأربعاء الماضي، من قبل مستثمر في مجال الخدمات بتازناخت يتهم فيها رئيس سرية الدرك الملكي بالمنطقة بالتهجم عليه والتطاول على هيآت ومؤسسات منظمة بالسب والقذف.
وحصلت “الصباح” على نسخة شكاية من المواطن عبد الحميد المهدي، صاحب ومسير مقهى شهير بتازناخت، توصل بها الوكيل العام للملك يسرد فيها تفاصيل الاعتداء المعنوي الذي تعرض له من قبل رئيس سرية الدرك الملكي دون أن يعرف سببا وجيها لذلك.

وقال المشتكي إنه كان يوجد بمقر عمله (مقهى في ملكيته) الثلاثاء الماضي، حين وصل إلى المكان رئيس سرية الدرك بزيه الرسمي في مهمة لتفتيش بعض السيارات التي كانت مرابضة أمام المقهى، ما أثار فضول روادها والمارة، كما تجري العادة، في مثل هذه المناسبات، قبل أن يفاجأ المشتكي برجل الدرك ينهره ويسأله عن سبب النظر إليه بطريقة اعتبرها مثيرة.
وأكد المواطن، في الشكاية نفسها، أن رئيس سرية الدرك انتقل بسرعة إلى مستوى آخر من الاعتداء المعنوي عليه، حين هدده بتكسير وجهه أمام الملء إن لم يخفض بصره. وحين قال له المشتكي إنه باستطاعته أن يحرر له محضرا، وفق القانون، في حال ارتكابه أي مخالفة، نهره الدركي من جديد وأغرقه في وابل من القذف والسب، متجاوزا ذلك إلى سب قوانين الدولة والدين والبلاد (يقصد تازناخت)، مؤكدا أنه لا يعترف بكل هذه الأشياء.
وقال المشتكي إن الحادث جرى أمام عدد من الشهود، توصل الوكيل العام للملك ببطائق تعريفهم الشخصية وأسمائهم، معبرين عن استعدادهم للإدلاء بالشهادة، إن طلب منهم ذلك، وسرد ما رأوه صباح الثلاثاء الماضي أمام المقهى المشار إليه.
وطالب المواطن عبد الحميد المهدي بفتح تحقيق عاجل في النازلة واتخاذ ما يلزم من إجراءات ضد المسؤول الأمني وفق المقتضيات القانونية الجاري بها العمل، تفاديا لتكرار التهجم على مواطنين دون تهم في دولة الحق والقانون، أو السماح لأي كان بسب الدولة وقوانيها.
وعلمت “الصباح” أن الشكاية وصلت نسخة منها إلى الرئيس الجهوي للدرك الملكي بورزازات. وقال المشتكي إنه توصل باستدعاء من قبل الأخير في مكتبه وأطلعه على تفاصيل الحادث وأسماء الشهود، مؤكدا أن المسؤول الجهوي طلب منه التنازل عن شكايته وعقد صلح مع المشتكى به، إلا أنه رفض ذلك، مطالبا أن تأخذ المسطرة سيرها العادي في التحقيق.
ويذكر أنه ليست المرة الأولى التي يتهجم فيها رجال درك بتازناخت على مواطنين، فقد سبقــت ذلك حالات أبرزها تلفيق تهمة التغــرير بقــاصر إلى مهــاجــر ببلجيكا قصد ابتزازه وسلبه مبلــغ ثمانيــة ملايين، من قبــل الدركي (ع.ص) الذي مازال ملفه معروضا على أنظار القضاء، دون أن يحسم فيه.

يوسف الساكت

المزيد من مقالات:


   لا يوجد أي تعليق ل “اتهام رئيس درك بورزازات بسب قوانين الدولة”

أضف تعليقك









الآراء الواردة في التعليقات لا تعبر إلا عن آراء أصحابها

 شاركنا على جوجل بلس 

قناة ماروك برس

إعلان

أفضل المقالات

صورة و تعليق


المزيد...

الصحافة



النهار المغربية بيان اليوم رشيد ماروك برس ماروك برس هسبريس إيلا�? الاحدات المغربية التجديد الشرق الأوسط الصباح العلم المساء المغربية المنتخب