ان كنت ترغب باختيار هده النسخة بشكل دائم، اضغط على: عربي  | Français  - English           
مقالاث مشابهة

أصوات في حاجة إلى من يسمعها !

المصدر:  | 23 يونيو 2014 | رأي |

446519lg-share-en446519.png

الشاب المغربي ياسين حماوي، يفترض أن يكون قدوة للعديد من الشبان المغاربة. مؤخرا فاز هذا الشاب بالأولمبياد الدولية للرياضيات المنظمة بالعاصمة الفرنسية باريس برسم السنة الدراسية الحالية.
على هذا الشاب اليوم يشكل نقطة ضوء تنير الظلام الذي يلف العديد من الشباب الذين يشكلون قاعدة هرمية أساسية في بلادنا والذين يحتاجون ليس فقط إلى القدوة بل إلى من يأخذ بيدهم في هذه السن الحرجة التي تتميز بالاختلاف ومحاولة إتباث الذات.
المؤسسات الاجتماعية المسؤولة عن تنشئة هؤلاء الشباب لم تعد تقوم بالدور المنوط بها فالمدرسة والجامعة ليستا مسؤولتان فقط على التعليم وتنمية معارف الشاب بل أيضا لهما دور فعال في التربية، وهو الدور الذي بدأ يتراجع سنة بعد أخرى، المدرسة عليها أن تؤثر في سلوك الطفل بشكل إيجابي والجامعة تتحمل دور تعليمه الأسلوب والمنهج الذي يساعده في شق طريقه الطويل. أما الأسرة فتسير نحو فقدان شرايين التواصل بين شبانها وعوض أن تأخذ بأيديهم نحو بر الأمان يتسم سلوكها بالعصبية وعدم تفهم حالاتهم النفسية والاجتماعية التي تحتاج إلى توجيه وتأطير.
هناك أيضا مسؤولية أساسية تتحملها الدولة التي رفعت يدها على الجانب الاجتماعي والمادي للفئة الشابة، وبالرغم من المبادرات المتأخرة التي تقوم بها خلال هذه السنوات، إلا أن هذه المبادرات لم تستطع أن تصل إلى الشبان الذين يعيشون صعوبات حقيقية، والشبان الذين يراهنون على تعليمهم لإيجاد فرصة عمل، والشبان المحتاجين إلى توجيه حقيقي.
زد على ذلك الخطاب المتطرف الذي بات يجذب اهتمام الشبان أقل من 25 سنة والذي يتغذى على مشاكلهم وبطالتهم، فيجدون فيه ملجأ لتفجير حقدهم وعنفهم على الدولة والمجتمع.
لكل هذا علينا الانصات جيدا إلى أصوات هؤلاء الشبان التي ترتفع للاحتجاج غير أنها تبعث في الحقيقة برسالة استنجاد في حاجة إلى من يفك شفراتها…

المزيد من مقالات:


   لا يوجد أي تعليق ل “أصوات في حاجة إلى من يسمعها !”

أضف تعليقك









الآراء الواردة في التعليقات لا تعبر إلا عن آراء أصحابها

 شاركنا على جوجل بلس 

قناة ماروك برس

إعلان

أفضل المقالات

صورة و تعليق

326701benkiranetime-322531796326701.png

المزيد...

الصحافة



النهار المغربية بيان اليوم رشيد ماروك برس ماروك برس هسبريس إيلا�? الاحدات المغربية التجديد الشرق الأوسط الصباح العلم المساء المغربية المنتخب