ان كنت ترغب باختيار هده النسخة بشكل دائم، اضغط على: عربي  | Français  - English           
مقالاث مشابهة

“عبد المولى” منسقا وطنيا لقطاع التعاضد بحزب “الإتحاد الإشتراكي للقوات الشعبية”

المصدر:  | 16 أبريل 2019 | مجتمع |

 

أخبارنا المغربية:الرباط

انتخب “عبد المولى عبد المومنى” بالإجماع، منسقا وطنيا لقطاع التعاضد بـ”الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية” خلال الجمع العام التأسيسي الذي احتضنه  السبت الماضي المقر المركزي للحزب.

كما تم انتخاب خلال هذا الجمع الذى ترأسه الكاتب الأول “للاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية” ادريس لشكر، اللجنة الوطنية والسكريتارية الوطنية لقطاع التعاضد. ويعد هذا التنظيم الجديد للحزب الذى يمثل الجهات الاثنا عشر( 12 ) للمملكة.

 وتعد هيكلة قطاعات التعاضد بالحزب، المبادرة السياسية الحزبية الاولى في مجال على المستوى الوطني.

وقال “ادريس لشكر” في كلمة ألقاها خلال افتتاحه أشغال الجمع التأسيسي، انه هذا اللقاء يشكل  لحظة تاريخية في مسار الحزب الذى يولى أهمية بالغة للقضايا ذات البعد الاجتماعي وللآليات المؤطرة له. موضحا في هذا الصدد أن ذلك ليس بغريب عن حزبنا لكونه رجع له الفضل في وضع اللبنات الاولى للحركة الجمعوية التطوعية والجمعيات المتخصصة في الخدمات الاجتماعية والتنموية،  في ظل الظروف الصعبة التي رافقت بداية الاستقلال، وهو ما يطرح علينا كحركة اتحادية الى اعادة الاعتبار للعمل الاجتماعي خدمة للتنمية المستدامة.

وأضاف أن هذه المبادرة النضالية الجديدة المتعلقة بإحداث اطار قار للتعاضد ضمن هياكل الجزب، تندرج في سياق ترجمة المسلسل الذى أطلقناه في المدة الاخيرة، والذى يهدف الى جل قضية الحماية الاجتماعية تكون في صلب اهتمامات وبرامجنا الحالية والمستقبلية ، وذلك ترجمة للتوجهات السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله، ولمضامين الرسائل الملكية المتعددة التي تصب في هذا الاتجاه، وسيرا أيضا على النهج الذي سار عليه الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، عبر تاريخه الطويل وذلك تشبثا منه بالقيم الانسانية وخدمة للصالح العام.

وبعدما توقف  “لشكر” عند المراحل التي قطعها التحضير لهذا الجمع، خاصة منها اليوم الدراسي الهام  حول الحماية الاجتماعية الذى احتضنه مقر الحزب مؤخرا بالرباط، أبرز القيم السامية التي يمثلها التعاضد الذى تعد بلادنا حاليا في حاجة ماسة الى اعادة الاعتبار للأدوار الطلائعية للتعاضد ، باعتباره مساهما فعالا  في التنمية الاجتماعية الحيوية وخدمة الفئات المستضعفة  والتي تعاني من الهشاشة والفقر.

من جهته تقدم  “عبد المولى عبد المومني”، المنسق الوطني لقطاع التعاضد بجزيل الشكر الى الاخوة في المكتب السياسي للحزب وفي مقدمته الاخ الكاتب الأول الأستاذ ادريس لشكر على الدعم المتواصل  من أجل تأسيس اطار للتعاضد الذى يعد أحد الأذرع الرئيسية في مجال الحماية الاجتماعية.

وقال “عبد المومني”، إن الرسالة السامية التي وجهها مؤخرا جلالة الملك محمد السادس إلى المشاركين في فعاليات تخليد اليوم العالمي للصحة برسم 2019، المنظم بالرباط تحت شعار “الرعاية الصحية الأولية .. الطريق نحو التغطية الشاملة”، إلى “اعتماد آليات تعاضدية وتضامنية لمواجهة المخاطر والنفقات الصحية المتزايدة”، ستشكل خرطة طريق لنا في التنسيقية الوطنية  للتعاضد، معبرا عن الالتزام بالمساهمة وبإيمان وطني في ضمان الصحة لجميع المواطنين وتيسير ولوجهم إلى خدمات صحية عن قرب، ذات جودة عالية، وبكلفة معقولة، بهدف تكميل مشروع التغطية الصحية الشاملة وتحقيق الولوج العادل للعلاجات، كما جاء في رسالة جلالة الملك الذى دعا  الحكومة الى الإسراع بالقيام بإصلاح عميق وشامل للمنظومة الصحية الوطنية.

وأكد على أن كافة مكونات أجهزة التعاضدية لن تذخر أي جهد من أجل المساهمة الفعالة في الارتقاء بمنظومة التعاضد والحماية الاجتماعية، ومواصلة العمل على اشاعة قيم ومبادئ التضامن مع مواصلة العمل على تعزيز العدالة المجالية.

ومن جهة أخرى اعتبر  “عبد المولى”، أن الثقة التي حظي بها من لدن الجمع العام، ستزيده اصرارا على مواصلة الجهد والعمل من جهة من أجل الارتقاء بالحركة التعاضدية، الى المستوى اللائق به، وذلك بتنسيق مع هياكل الحزب، والمساهمة الفعالة في الاستجابة لحاجيات المواطنات والمواطنين، من جهة أخرى. 

وأكد أن قطاع التعاضد، بمقدوره الاسهام، بشكل فعال في تعزيز الحماية  الاجتماعية، شريطة، أن توفر لهذا القطاع الحيوي،  الامكانيات والشروط للقيام بعمله من أجل تحقيق أهدافه النبيلة، خاصة ما يتعلق بتقاسم المخاطر المرتبطة بمختلف مجالات الحماية الاجتماعية .

 

المزيد من مقالات:


   لا يوجد أي تعليق ل ““عبد المولى” منسقا وطنيا لقطاع التعاضد بحزب “الإتحاد الإشتراكي للقوات الشعبية””

أضف تعليقك









الآراء الواردة في التعليقات لا تعبر إلا عن آراء أصحابها

 شاركنا على جوجل بلس 

قناة ماروك برس

إعلان

أفضل المقالات

صورة و تعليق

326701benkiranetime-322531796326701.png

المزيد...

الصحافة



النهار المغربية بيان اليوم رشيد ماروك برس ماروك برس هسبريس إيلا�? الاحدات المغربية التجديد الشرق الأوسط الصباح العلم المساء المغربية المنتخب