ان كنت ترغب باختيار هده النسخة بشكل دائم، اضغط على: عربي  | Français  - English           
مقالاث مشابهة

متى عليك أن تأخذي رضيعك للسباحة؟

المصدر:  | 12 يوليو 2018 | المرأة |

 

ينصح الأطباء بعدم نزول الطفل الرضيع البحر أو حمام السباحة حتى يتمكن من التحكم في تحريك رأسه وصلب رقبته، ومن الأفضل الانتظار حتى يتم الستة أشهر الأولى من عمره، إذ يكون جهازه المناعي غير مكتمل بعد، ما يعرضه لخطر العدوى، لذا ينصح بعدم إدخاله في أي نوع من بيئة المياه المفتوحة خلال الأشهر الأولى من عمره حفاظًا على سلامته.

يرتبط نزول البحر أيضًا بعوامل أخرى يجب أن تؤخذ في الاعتبار مثل التعرض لأشعة الشمس الحارقة، التي تؤثر سلبًا على صحة طفلك وتعرضه لخطر الإصابة بالجفاف أو ضربة الشمس وحروق الجلد، وينصح أطباء الجلدية بعدم استخدام الكريم الواقي من الشمس قبل سنة ستة أشهر حتى لا يؤذي بشرته الحساسة، أما بعد هذه السن يمكنكِ اصطحابه معكِ إلى البحر مع أخذ الاحتياطات التالية في اعتباركِ للحفاظ على سلامة طفلكِ وحمايته، ولقضاء وقت آمن وممتع على الشاطئ.

نصائح لسلامة رضيعك عند نزول البحر أو حمام السباحة:

احرصي على استخدام واقي من الشمس مخصص للأطفال، على ألا يقل معامل الحماية به عن 15%، مع تجربته على جزء صغير من بشرة طفلكِ قبل رحلة المصيف، لاختبار وجود أي حساسية لدى الطفل من مكوناته، وهناك أيضًا كريمات وقاية مخصصة للشفتين، يمكنكِ شراؤها أيضًا لتجنب التهاب شفتي صغيركِ من أشعة الشمس، أو مياه البحر المالحة.

ضعي طبقة من كريم الوقاية من الشمس المخصص للأطفال على بشرة طفلكِ قبل التوجه إلى البحر، وجدديها له كل ساعة، حتى وإن كان الطفل سيجلس على الشاطئ في الظل، إذ إن مياه البحر تعكس أشعة الشمس على بشرة الطفل حتى وإن لم يتعرض لها بشكل مباشر.

ألبسي طفلكِ غطاء الرأس لحماية وجهه ورأسه من أشعة الشمس في أثناء جلوسكم على الشاطئ.

لا ترغميه على نزول البحر إذا كان يشعر بالخوف منه، اتركي له حرية الاختيار ومع الوقت سيتشجع ويبدي رغبته في النزول والتجربة بنفسه دون إجبار.

تجنبي نزول البحر مع طفلكِ في الأوقات التي تشتد فيها أشعة الشمس، أي من الساعة العشرة صباحًا حتى الساعة الثانية ظهرًا، فمن الأفضل نزول البحر في الصباح الباكر أو في وقت ما قبل الغروب.

ابدئي بإنزال طفلكِ في البحر لعدة دقائق في المرة الأولى، ثم أطيلي وقت نزوله البحر تدريجيًّا كل يوم حتى تصل إلى نصف ساعة.

احرصي على أن يرتدي عوامات الكتف أو الصدر المناسبة لسنه لمزيد من الأمان، ولكنها لا تغني أبدًا عن وجود الكبار بجانبه.

لا تتركيه في الماء دون مراقبة ولو لثانية واحدة، حتى وإن كان على ارتفاع آمن.

 

استشيري الطبيب قبل اصطحابه إلى البحر أو حمام السباحة، إذا كان يعاني من التهابات بالأذن.

المزيد من مقالات:


   لا يوجد أي تعليق ل “متى عليك أن تأخذي رضيعك للسباحة؟”

أضف تعليقك









الآراء الواردة في التعليقات لا تعبر إلا عن آراء أصحابها

 شاركنا على جوجل بلس 

قناة ماروك برس

إعلان

أفضل المقالات

صورة و تعليق


المزيد...

الصحافة



النهار المغربية بيان اليوم رشيد ماروك برس ماروك برس هسبريس إيلا�? الاحدات المغربية التجديد الشرق الأوسط الصباح العلم المساء المغربية المنتخب