ان كنت ترغب باختيار هده النسخة بشكل دائم، اضغط على: عربي  | Français  - English           
مقالاث مشابهة

عائشة القذافي تضرم النار في إقامتها الرئاسية بالجزائر، وتحطم صور الرئيس بوتفليقة..

المصدر:  | 5 أبريل 2013 | الأخبار, الأولى |

2167091899216709.png

أكادير24
أقدمت نهاية الأسبوع الماضي عائشة القذافي نجلة معمر القذافي على إضرام النار بإحدى الاقامات الرسمية التابعة لمؤسسة رئاسة الجمهورية الجزائرية ، وو فق مصادر إعلامية جزائرية التي نقلت الخبر، فإن هذا الحادث يؤكد أن ابنة الراحل معمر القذافي لم تغادر التراب الجزائري بمعية ما تبقى من أفراد عائلة الزعيم الليبي السابق، وهو ما يفند الأخبار التي تم الترويج إليها والتي تفيد بأن عائلة القذافي توجهت إلى إحدى الدول العربيةـ وبالضبط إلى سلطنة عمان ووفق مصادر «صحفية النهار الجديد» الجزائرية ، فإن عائشة القذافي رفضت مغادرة الجزائر إلى جانب زوجتي شقيقها على غرار عارضة الأزياء اللبنانية إلين سكان زوجة هانيبال رابع أبناء القذافي . وادعت تقارير صحفية جزائرية، أن عائشة القذافي تعاني منذ أيام من نوبات عصبية مستمرة تجعلها تمر بنوبات غضب حادة ، وهو ما دفعها في كثير من المرات إلى تخريب وتحطيم أثاث الإقامة الرسمية التي خصصها النظام الجزائري لها، بعد أن أطاحت «الثورة الليبية» بحكم والدها. غضب ابنة القذافي أتى على معظم غرف الاقامة بعد إضرام النار فيها كما نقلت «النهار الجديد» عن مصادرها أنها ليست المرة الأولى التي تقدم فيها ضيفة الجزائر على إتلاف وتخريب محتويات الاقامة التابعة للرئاسة الجزائرية، التي وضعت تحت تصرفها، إذ أنها خربت بشكل كامل أثاث مكتبة ضخمة وحاولت الاعتداء على أعوان الحرس الجمهوري الذين حاولوا التدخل والتهدئة من روعها، كما خربت العديد من اللوحات الضخمة من ضمنها لوحة ضخمة عليها صور الرئيس عبد العزيز بوتفليقة.
تقارير صحفية أخرى أكدت أن مسؤولين جزائريين كشفوا أن السلطات الجزائرية قامت بطرد عائشة القذافي من البلاد بسبب تصرفاتها العنيفة المتكررة وقيامها بإضرام النيران في المنزل ، في حين وفق هذه التقارير، فإن السلطات الليبية أصدرت مذكرة اعتقال بحق عائشة بعد فرارها من ليبيا بعد سقوط نظام والدها سنة 2011، إذ وصلت إلى الجزائر مع أفراد أسرتها بعد مقتل زوجها اللواء في الجيش الليبي في غارة جوية. وتجدر الإشارة إلى أن عائشة القذافي هي محامية وكانت قد عملت كسفيرة للنوايا الحسنة لدى الأمم المتحدة.
في نفس السياق نقل عن وزير الخارجية الليبي محمد عبد العزيز قوله أن الحكومة الجزائرية بلغت نظيرتها الليبية رسميا بمغادرة بعض أفراد عائلة العقيد معمر القذافي بما في ذلك ابنته عائشة من الجزائر مؤخرا باتجاه سلطنة عمان، حيث حصلوا على اللجوء السياسي هناك. وكذب المسؤول الليبي المعلومات التي أفادت أن عائشة القذافي لم تغادر الجزائر باتجاه سلطنة عمان كما أكد وزير الخارجية الليبي في حوار مع صحيفة الشرق الأوسط «.. نحن حتى هذه اللحظة لسنا متأكدين تماما أن المجموعة يقصد (عائلة القدافي ) كلها في سلطنة عمان، لكن يضيف أن الابنة الكبرى للعقيد الراحل موجودة بالفعل الآن في السلطنة».

المزيد من مقالات:


   لا يوجد أي تعليق ل “عائشة القذافي تضرم النار في إقامتها الرئاسية بالجزائر، وتحطم صور الرئيس بوتفليقة..”

أضف تعليقك









الآراء الواردة في التعليقات لا تعبر إلا عن آراء أصحابها

 شاركنا على جوجل بلس 

قناة ماروك برس

إعلان

أفضل المقالات

صورة و تعليق


المزيد...

الصحافة



النهار المغربية بيان اليوم رشيد ماروك برس ماروك برس هسبريس إيلا�? الاحدات المغربية التجديد الشرق الأوسط الصباح العلم المساء المغربية المنتخب